13 January 2017   Uri Avnery: Confessions of a Megalomaniac - By: Uri Avnery

12 January 2017   What form of resistance are Palestinians allowed? - By: Daoud Kuttab

11 January 2017   Trump: “Close The Open Hand Out Of Love” - By: Alon Ben-Meir


10 January 2017   Fury at Azaria verdict is Israel's Trump moment - By: Jonathan Cook

6 January 2017   Uri Avnery: Yes, We Can - By: Uri Avnery

5 January 2017   Ensuring The Success Of The French Initiative - By: Alon Ben-Meir


31 December 2016   How can we confront the threat to transfer the US embassy to Jerusalem? - By: Dr. Mustafa Barghouthi

30 December 2016   Uri Avnery: Anti-Semitic Zionists - By: Uri Avnery

29 December 2016   Arab depth crucial to Palestinians - By: Daoud Kuttab












5 أيلول 2015   "من الأزل".. آخر كتب الراحل جونتر جراس - بقلم: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)




8 تشرين ثاني 2012

"العدل العليا" ترد دعوى  "ضابط شرطة" طعن بقرار احالته للتقاعد


أقدم المستدعي يوسف تيسير يوسف محمود، بواسطة وكيله المحامي ساهر الرفاعي، بتقديم دعوى للطعن في القرار الصادر عن المستدعى ضده رئيس ديوان الموظفين العام -رام الله-.

الأسباب
بتاريخ 29/5/2011 تقدم المستدعي بواسطة وكيله بهذه الدعوى، للطعن في القرار الصادر عن هيئة التنظيم والإدارة بتاريخ 3/4/2011، وذلك بناء على تعليمات سيادة الرئيس بصفته القائد الأعلى لقوى الامن والقاضي بإحالة المستدعي للتقاعد اعتبارا من تاريخ 1/3/2011.

الوقائع
يستند المستدعي في دعواه، إلى أن القرار المطعون فيه مخالف للأصول والقانون ومشوب بعيب استعمال السلطة وينطوي على إجراء عقابي.

في جلسة 12/6/2011، كرر وكيل المستدعي لائحة الدعوى وقدم بينته ضمن حافظة مستندات، وختم بينته وطلب إصدار القرار التمهيدي المتفق مع الأصول والقانون، وبذات الجلسة أصدرت المحكمة مذكرة للمستدعى ضدهم لبيان الأسباب التي أدت إلى إصدار القرار المطعون فيه و/أو بيان ما يحول دون إلغاءه وفي حال المعارضة تقديم لائحة جوابية ضمن المدة القانونية .

بتاريخ 7/7/2011 قدم رئيس النيابة العامة ممثلاً عن المستدعى ضدهم لائحة جوابية طلب في نتيجتها رد الدعوى .

في جلسة 14/9/2011 كرر رئيس النيابة العامة اللائحة الجوابية وقدم بينته ضمن حافظة مستندات المبرز، وختم بينته ولم يرغب وكيل المستدعي بتقديم بينة مفنده وقدم مرافعة خطية طلب في نتيجتها إلغاء القرار المطعون فيه كما قدم رئيس النيابة العامة مرافعة خطية طلب في نتيجتها رد الدعوى.

بالرجوع إلى لائحة الدعوى نجد انه قد جاء فيها :-
المستدعي من مواليد عام 1954 وفي بداية عام 1975 التحق بصفوف الثورة الفلسطينية ومنذ العودة للوطن وهو يعمل ضابطا في صفوف الشرطة الفلسطينية /الأمن العام.

المستدعي وعند بداية عمله بالشرطة كان برتبة رائد والتي حصل عليها عام 1994 وخلال عام 1999 حصل على رتبة مقدم، وبعد ذلك وخلال عام 2004 حصل على رتبة عقيد وعند صدور القرار محل الطعن والذي قضى بإحالته على التقاعد، كان يشغل رتبة عميد والتي حصل عليها منذ تاريخ 1/6/2009.

عند صدور قانون التقاعد العام رقم (7) لسنة 2005 وتطبيقا لنص المادة (9/1) منه، ولكون المستدعي كان عمره فوق سن (45) سنة استثني من الخضوع لاحكام هذا القانون وبقي خاضعا لنصوص واحكام قانون التقاعد المدني رقم (34) لسنة 1959.

كذلك وعند صدور القرار بقانون عام 2008 والذي عدل قانون التقاعد العام وحيث التقاعد المبكر الاختياري، تقدم المستدعي بطلب لإحالته على التقاعد حتى يستفيد من حصوله على حقوقه التقاعدية بالنسبة التي حددها و/أو نص عليها القرار بقانون المذكور الا ان المسؤولين في جهاز الشرطة لم يوافقوا له في حينه على هذا الطلب، وأصروا على إبقائه في الخدمة نظرا لكفاءته وحاجتهم الماسة له في الموقع الذي كان يشغله والى خبرته الشرطية.

بتاريخ 8/4/2011 فوجئ المستدعي بتبليغه هاتفيا من قبل هيئة التنظيم والإدارة بالقرار، محل الطعن وبتاريخ 10/4/2011، تم تسليمه نسخة عن هذا القرار رسميا رغم ان المستدعي وعند صدور هذا القرار لم تكن شروط المادة (12) من قانون التقاعد المدني متوافرة لديه حتى يحال إلى التقاعد.

التسبيب
بالتدقيق والمداولة وبعد الاطلاع على لائحة الدعوى وموضوعها واللائحة الجوابية والبينات المقدمة، وسماع مرافعات الطرفين، يتضح ان المستدعي يعمل ضابط في صفوف الشرطة الفلسطينية - الأمن العام -، وبالتالي فان الذي يطبق عليه هو قانون التأمين والمعاشات لقوى الأمن الفلسطيني رقم 16 لسنة 2004، وليس قانون التقاعد المدني رقم 34 لسنة 59 أو قانون التقاعد 7 لرقم 2005.
وحيث ان المادة 22 من قانون التأمين والمعاشات لقوى الأمن الفلسطيني رقم 16 لسنة 2004، تنص على انه يحق للقائد العام بناءً على توصية لجنة الضباط ان يحيل الى التقاعد أي ضابط أكمل السن المبينة أدناه بشرط ان يكون قد اتم مدة لا تقل عن عشرين سنة مقبولة للتقاعد، وهي: عميد فما فوق 55 سنة أو عقيد 50 سنة أو مقدم 48 سنة أو رائد 45 سنة .

وبالرجوع الى حافظة المستندات نجد ان هناك كتاب صادر عن المديرية العامة للشرطة بتاريخ 28/2/2011، بإحالة المستدعي الى التقاعد وحيث ان المستدعي التحق بصفوف الثورة الفلسطينية منذ عام 1975، أي انه أمضى في الخدمة أكثر من عشرين عاماً وبما ان المادة 22 من قانون التأمين المعاشات لقوى الأمن المذكورة أعلاه، أعطى الصلاحية التقديرية بالإحالة على التقاعد للقائد العام.
وحسب ما هو واضح من البند الرابع من لائحة الدعوى ان المستدعي قدم طلب من اجل إحالته على التقاعد بدون اكراه او ضغط، من اية جهة ولم يقم المستدعي بسحب الطلب، ولم يقدم اية بينة على سحب الطلب او رفضه في الجهات المختصة، وان الكتاب الذي ضمه الى حافظة المستندات الموقع من اللواء المتقاعد كمال الشيخ، فان المحكمة تجد انه لا يوجد عليه تاريخ وانه موقع من شخص فقط علاقته بالوظيفة، وان المحكمة لا تأخذ به، وبالتالي فان القرار المطعون فيه جاء متفقاً مع الأصول القانونية لانه جاء بناء على رغبة المستدعي، كما ان المستدعي لم يقدم اية بينة على ان القرار المطعون فيه مشوب بعيب إساءة السلطة او ان هناك إجراء عقابي او تأديبي اتخذ بحقه .

منطوق الحكم
تقرر المحكمة بالأغلبية رد الدعوى، وذلك بتاريخ 11/7/2012.

* --- - ---



الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق
رمز الأمان

17 كانون ثاني 2017   لنشتري زمناً لنا..! - بقلم: فراس ياغي

17 كانون ثاني 2017   مكاسب وعثرات مؤتمر باريس للسلام - بقلم: د. أحمد جميل عزم

16 كانون ثاني 2017   بريطانيا اساءت لمؤتمر باريس..! - بقلم: عمر حلمي الغول

16 كانون ثاني 2017   غـزة ... معاناة يصعب وصفها - بقلم: د. مصطفى البرغوتي


16 كانون ثاني 2017   على أثر مؤتمر باريس..! - بقلم: آمال أبو خديجة

16 كانون ثاني 2017   رسالة مفتوحة للرئيس الامريكي الجديد..! - بقلم: حمدي فراج

16 كانون ثاني 2017   الشهيد الأسير حسين عبيدات وفلسفة الإضراب عن الطعام - بقلم: عبد الناصر عوني فروانة


16 كانون ثاني 2017   إسرائيل: الغائب الحاضر الأكبر في مؤتمر باريس - بقلم: هاني المصري


16 كانون ثاني 2017   لو صرت وزيراً..! - بقلم: ناجح شاهين

15 كانون ثاني 2017   أهمية لقاء اللجنة التحضرية..! - بقلم: عمر حلمي الغول

15 كانون ثاني 2017   صراع مستقبل العرب مع حاضرهم..! - بقلم: صبحي غندور

15 كانون ثاني 2017   مؤتمر باريس للسلام وجدلية الصراع..! - بقلم: د. عبد الرحيم جاموس


6 كانون أول 2016   نيلسون مانديلا: حضورٌ يقهرُ الغياب..! - بقلم: بسام الكعبي


3 كانون أول 2016   عادل الأسطة: ناقد لامع ومحاضر بارع..! - بقلم: بسام الكعبي

13 تشرين ثاني 2016   الجريحة داليا نصار تقرأ مسيرة أم وديع بشغف لتنتصر - بقلم: بسام الكعبي








27 اّذار 2011   عداد الدفع المسبق خال من المشاعر الإنسانية..!! - بقلم: محمد أبو علان

13 شباط 2011   سقط مبارك فعادت لنا الحياة - بقلم: خالد الشرقاوي

4 شباط 2011   لا مستحيل..!! - بقلم: جودت راشد الشويكي


5 كانون ثاني 2017   قصيدة تِيكُوبْ..! - بقلم: د. المتوكل طه

5 كانون ثاني 2017   مسخ لغويّ..! - بقلم: فراس حج محمد

26 كانون أول 2016   أولئك الـمَرَدَة..! - بقلم: فراس حج محمد

16 كانون أول 2016   جدائل عمّان في مكتبة عبدالحميد شومان - بقلم: د. أحمد جميل عزم

15 كانون أول 2016   حاتم أول الشهادة..! - بقلم: عمر حلمي الغول


8 كانون ثاني 2011   "صحافة المواطن" نافذة للأشخاص ذوي الاعاقة - بقلم: صدقي موسى

10 تشرين ثاني 2010   رساله .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

3 تشرين ثاني 2010   شخبطة صحفية - بقلم: حسناء الرنتيسي

27 تشرين أول 2010   المدلل .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

21 تشرين أول 2010   فضفضة مواطنية - بقلم: حسناء الرنتيسي


4 اّذار 2012   الطقش


26 كانون ثاني 2012   امرأة في الجفتلك



 
 
 
top

English | الصفحة الرئيسية | كاريكاتير | صحف ومجلات | أخبار وتقارير | اّراء حرة | الإرشيف | صوتيات | صحفيون وكتاب | راسلنا

جميع الحقوق محفوظة © لشبكة  أمين الأعلامية 2017- 1996 
تصميم وتطوير شبكة أمين الأعلامية