25 February 2021   It Is Critical Time For New Leadership In Israel - By: Alon Ben-Meir


18 February 2021   Europe can right its wrongs on Palestine - By: Hamada Jaber





5 February 2021   Time For Kosovo To Secure Its True Independence - By: Alon Ben-Meir

















5 أيلول 2015   "من الأزل".. آخر كتب الراحل جونتر جراس - بقلم: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)

24 كانون ثاني 2021

الأسير العجوز في قبضة المرض وفايروس "كورونا"..!


بقلم: عبد الناصر عوني فروانة
طباعة     إرسال في البريد الإلكتروني

أبا حازم: في الثاني عشر من آذار/مارس عام 1940 كان مولده، وفي ذات الشهر من عام 2006 كان موعده مع الاعتقال، فسُجن وعٌذب وسُلبت حريته، وقُيدت حركته داخل سجن إسرائيلي محاط بجدران شاهقة وأسلاك شائكة وحراس مدججين بالسلاح، وعانى الألم والوجع جراء التعذيب والحرمان، واليوم وبعد أن قضى خمسة عشر عاما في السجن، وتجاوز عمره الثمانين عاما، يتكالب عليه ثالوث مرعب أضلاعه السجان والمرض وفايروس "كورونا".

الجنرال العجوز أو "شيخ الأسرى" كما يحلو للأسرى مناداته، لم ألتقيه يوما، ولم أجالسه ولو لمرة واحدة قبل اعتقاله، لكنني أعرفه جيدا منذ أن كان جارا لنا، حيث نشأت وتربيت في حي بني عامر بمحلة الدرج وكان "ابا حازم" يسكن على أطراف حي التفاح وعلى بُعد أمتار من بيتنا، وصدح اسمه في أذناي مراراً وتكراراً،  وصورته المعلقة هنا وهناك لا تكاد تغيب عن عيناي، وحديث الأسرى عنه ومن قبلهم ضباط وجنود السلطة الفلسطينية يدفعني دوما نحو البحث عن وسيلة للتواصل معه وسماع صوته. انه الجنرال العجوز فؤاد حجازي الشوبكي وكنيته "أبو حازم"، أحد قادة حركة التحرير الفلسطيني "فتح" وواحد من مؤسسي الأجهزة الأمنية للسلطة الفلسطينية، ومسؤول الإدارة المالية العسكرية سابقا وواحد ممن وقفوا طويلا على راس هرم السلطة.
 
أبا حازم: أسير فلسطيني يقبع حاليا في سجن النقب الصحراوي ومعتقل منذ خمس عشرة سنة، بعدما اقتحمت قوات الاحتلال المدججة بالسلاح سجن أريحا الفلسطيني بقوة البندقية وعنجهية الاحتلال واختطفته في الرابع عشر من آذار/مارس عام 2006 مع مجموعة من رفاق الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين ونقلتهم جميعا الى سجونها سيئة الصيت والسمعة، ومن ثم حكمت عليه احدى المحاكم العسكرية بالسجن الفعلي لمدة (20) سنة بتهمة تهريب باخرة "كارين ايه" المحملة بالسلاح والعتاد للمقاومة الفلسطينية، ومن ثم قررت محكمة الاستئناف في سجن عوفر تخفيض 3 سنوات من مدة الحكم لتصبح (17) سنة.

ومرت الأيام والسنون فكبر أبا حازم وشاب شعر رأسه واكتساه اللون الأبيض، وهرم قبل أن يرى اللحظة التاريخية التي لطالما حلم بأن يشهدها، وهموم الدهر أثقلت حركته داخل سجنه، والأمراض المزمنة استوطنت جسده، فزادت من ألمه ووجعه وفاقمت معاناته، في ظل استمرار الاهمال الطبي وعدم توفير الرعاية الطبية له.
 
"أبا حازم".. شيخ الأسرى كما يحلو لرفاق الأسر أن يطلقوا عليه، فهو أكبرهم سناً، إذ بلغ مرحلة متقدمة من العمر وتجاوز الثمانين عاما، وما زال يحلم بالانعتاق وقضاء ما تبقى من العمر في رحاب الحرية، ان كان في العمر بقية.

لقد تعرض "الجنرال العجوز" منذ لحظة اعتقاله الى انتهاكات جسيمة ومعاملة لا إنسانية، وأُخضع لتحقيق قاسي، وصنوف مختلفة من التعذيب الجسدي والنفسي، وأودع في زنازين ضيقة ومعتمة لشهور طويلة، وتنقل معصوب العينين ومكبل اليدين ما بين سجون عدة أبرزها المسكوبية وعسقلان وهداريم إلى أن استقر به الحال مؤخرا في معتقل النقب الصحراوي.

ومع مرور الوقت يتسع الجرح ويتفاقم الوجع ويُنهك الجسد، مع تدهور حالته الصحية، جراء الاهمال الطبي، ودون توفير احتياجاته الأساسية والرعاية الطبية اللازمة منذ انتشار جائحة "كورونا"، أو اتخاذ تدابير السلامة والوقاية لحمايته من العدوى حتى أصيب بالفعل بفايروس كورونا حسبما أعلن مؤخرا، مما يزيد من قلقنا عليه وخشيتنا على حياته.

فؤاد الشوبكي "أبا حازم"، رجل تعرفه فلسطين، وقائد تشهد له الساحات المختلفة وعلم من أعلام الثورة الفلسطينية، واسم لمع في سماء فلسطين فحفظته الأجيال المتعاقبة، وجنرال عجوز يستصرخ ضمائر الضباط والجنود بأن يقفوا لجانبه. واسير كهل انهكته السنين واثقلته الأمراض وأبكته المأساة، وهو بحاجة الى من يسانده ويضغط لإنقاذ حياته وضمان إطلاق سراحه.

* باحث مختص بقضايا الأسرى ومدير دائرة الإحصاء بوزارة الأسرى والمحررين، وله موقع شخصي باسم: "فلسطين خلف القضبان". - ferwana2@gmail.com



الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق
رمز الأمان


5 اّذار 2021   جهل وفساد يحيطان بـ"الكورونا"..! - بقلم: المحامي إبراهيم شعبان


4 اّذار 2021   الأيديولوجيا والتحالفات الانتخابية - بقلم: د. منذر سليم عبد اللطيف

4 اّذار 2021   "فتح" الواسعة الصدر تفوز..! - بقلم: بكر أبوبكر

4 اّذار 2021   آخر رسالة أرسلها أشهر جواسيس إسرائيل..! - بقلم: توفيق أبو شومر

4 اّذار 2021   السجن العربي الكبير..! - بقلم: صبحي غندور

4 اّذار 2021   أين الأسئلة الكبرى أيها الاتحاد؟ - بقلم: فراس حج محمد

3 اّذار 2021   نتنياهو والإنتخابات..! - بقلم: د.ناجي صادق شراب

3 اّذار 2021   الملتقى الوطني الديمقراطي الفلسطيني - بقلم: د. إبراهيم أبراش


3 اّذار 2021   من ينقذ القدس والمقدسيين..؟ - بقلم: راسم عبيدات


3 اّذار 2021   الإنتخابات الفلسطينية ما بين الأزمة والفرصة..! - بقلم: د. عبد الرحيم جاموس

3 اّذار 2021   من حقّ الجميع أن يترشح..! - بقلم: بكر أبوبكر



28 كانون أول 2020   "عاصفة" السياسة الإسرائيلية: زوارق يتهددها الغرق.. ومراكب جديدة تستعد للإبحار..! - بقلم: المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية - مدار



9 تشرين ثاني 2020   ما مدى تأثير الانتخابات الأميركية على المواقف الإسرائيلية؟ وما سبب تعمق الفجوة مع يهود العالم؟ - بقلم: المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية - مدار

9 تشرين ثاني 2020   قسم التحقيقات مع الشرطة الإسرائيلية "ماحش".. أداة لغسل جرائم الشرطة..! - بقلم: المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية - مدار

9 تشرين ثاني 2020   تحت غطاء "التطوير": خطط إسرائيلية حكومية لتهويد القدس وتغيير طابعها العربي (القرار 3790 نموذجاً)..! - بقلم: المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية - مدار





27 اّذار 2011   عداد الدفع المسبق خال من المشاعر الإنسانية..!! - بقلم: محمد أبو علان

13 شباط 2011   سقط مبارك فعادت لنا الحياة - بقلم: خالد الشرقاوي

4 شباط 2011   لا مستحيل..!! - بقلم: جودت راشد الشويكي




4 اّذار 2021   أين الأسئلة الكبرى أيها الاتحاد؟ - بقلم: فراس حج محمد


3 اّذار 2021   هالة الكاتب و"نسوة في المدينة" لمؤلّفه فراس حج محمد - بقلم: وفاء عمران محامدة


8 كانون ثاني 2011   "صحافة المواطن" نافذة للأشخاص ذوي الاعاقة - بقلم: صدقي موسى

10 تشرين ثاني 2010   رساله .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

3 تشرين ثاني 2010   شخبطة صحفية - بقلم: حسناء الرنتيسي

27 تشرين أول 2010   المدلل .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

21 تشرين أول 2010   فضفضة مواطنية - بقلم: حسناء الرنتيسي


4 اّذار 2012   الطقش


26 كانون ثاني 2012   امرأة في الجفتلك



 
 
 
top

English | الصفحة الرئيسية | كاريكاتير | صحف ومجلات | أخبار وتقارير | اّراء حرة | الإرشيف | صوتيات | صحفيون وكتاب | راسلنا

جميع الحقوق محفوظة © لشبكة  أمين الأعلامية 2021- 1996 
تصميم وتطوير شبكة أمين الأعلامية