3 August 2020   Can Israelis broaden their protests beyond Netanyahu? - By: Jonathan Cook


30 July 2020   How Did We Get To This Dire State Of Affairs? - By: Alon Ben-Meir



23 July 2020   Trump The Wannabe Dictator - By: Alon Ben-Meir



16 July 2020   Less Transparency Will Worsen the Pandemic - By: Sam Ben-Meir
















5 أيلول 2015   "من الأزل".. آخر كتب الراحل جونتر جراس - بقلم: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)

24 اّذار 2020

دبلوماسية "الكورونا"..!


بقلم: د. علي النزلي
طباعة     إرسال في البريد الإلكتروني

"دبلوماسية كورونا" أو "الدبلوماسية عن بعد" وهو المصطلح الذي نستطيع ان نطلقه في ظل استمرار أزمة وتفشي فايروس "كورونا" الذي من المتوقع ان يمتد لفترة من الوقت لا أحد يستطيع ان يتنبأ بنهايته، حيث سيكون هذا النوع من الدبلوماسية هو الخيار الأنسب أمام الساسة والدول ومنظمات وهيئات الأمم المتحدة في المرحلة القادمة في ظل القيود على السفر والحركة والخوف من العدوى وانتقال الفايروس الخطير للسياسيين والزعماء والدبلوماسيين وممثلي الهيئات الدولية والأممية، فالكثير من المؤتمرات واللقاءات والتجمعات والحوارات ألغيت بسبب هذا الوباء العالمي مما عطل وسيعطل المصالح الحيوية والسياسية للدول وللهيئات الدولية في ظل غياب اللقاءات والحوارات المباشرة.

فالدبلوماسية تعتبر السلوك الذي يتخذه الأفراد من أجل إحداث بعض التغييرات على القرارات والسياسات المتخذة من قبل الحكومات والدول عبر أساليب بدأت بالحوارات المباشرة والجلوس عبر الطاولات والاجتماعات العلنية وغير العلنية. واتسعت مفاهيم وأنواع وتصنيفات الدبلوماسية منها: الدبلوماسية الكلاسيكية والدبلوماسية ذات الأطراف المتعددة، والدبلوماسية الثقافية والدبلوماسية البرلمانية ودبلوماسية المؤتمرات وكذلك الدبلوماسية الرسمية والشعبية.

فكل أنواع هذه الدبلوماسيات تهدف الى توفير قاسم مشترك للتفاهم والالتقاء الانساني على مختلف الأصعدة. فالدبلوماسية الرسمية في الجانب السياسي مثلا يتم من خلال استقبال الوفود بشكل رسمي ويتم مناقشة تسويات سياسية وسلمية ولها بروتوكولاتها الخاصة، ويتم وضع حلول من خلال اللقاءات والحوارات المباشرة من أجل التدخل في مناطق التوتر والنزاعات والحروب، وتستمر هذه الدبلوماسية حتى الانتهاء من النزاع أو الأزمة مرورا بمتابعة آليات تنفيذ مراحلها وبنودها.

ولعل ما جد على أنواع الدبلوماسية وقد نستطيع ان نطلق عليه مصطلح  "دبلوماسية الكورونا" أو الدبلوماسية عن بعد، وهو ممارسة العمل الدبلوماسي بشكل جديد وغير معتاد وهو عدم الجلوس بشكل مباشر للحوار. وهذا النوع من الدبلوماسية قد تم تطبيقه وتوظيفه فعلا في متابعة المفاوضات بين أمريكا وحركة "طالبان" الأفغانية، حيث مارست دولة قطر هذا النوع من الدبلوماسية ولأول مرة وهي الراعية والوسيط للمفاوضات بين الطرفين، حيث بدأت قطر وساطتها بين الأطراف بالدبلوماسية الكلاسيكية ولقاءات منها ما هو معلن ومنها ما هو غير معلن ثم توجت بالجلوس والحوار المباشر في الاتفاق التاريخي يوم 29 فبراير 2020 في الدوحة، ثم تم الاتصال المباشر بين ترامب ونائب رئيس المكتب السياسي لحركة "طالبان"، لتنتهي بذلك حقبة من الصراع الممتد بين أمريكا و"طالبان".

ثم جاءت جلسات المباحثات للاتفاق على تنفيذ البنود لتبادل الأسرى بين حركة  "طالبان" والحكومة الأفغانية، بالتزامن مع الانتشار الواسع والخطير لفايروس "كورونا" الذي أحدث انقلابا في المفاهيم والسياسات والتوجهات والأساليب والأدوات على كل الأصعدة وأبرزها السياسية والدبلوماسية.

فكانت الجلسة بين الطرفين يوم الأحد 23 آذار/مارس عبر تقنية الفيديو حيث ذكر زلماي خليل زاد المبعوث الأمريكي الخاص الى افغانستان أن قطر والولايات المتحدة سهلتا إجراء مباحثات تقنية عن بعد بين الحكومة الأفغانية و"طالبان" حول اطلاق سراح السجناء.

هذا النمط من الدبلوماسية سيكون السمة الغالبة لأي لقاءات بين الاطراف والدول والجهات المختلفة، سواء على صعيد إدارة الأزمات والتحكيم الدولي وحتى الاجتماعات واللقاءات في معظم المحافل والهيئات الأممية. وقد تلجأ اليه الدول في اجتماعاتها مثل مجالس الوزراء والمجالس البرلمانية والبلدية وغيرها.

* دكتوراه في العلوم السياسية- غزة. - mnazly85@gmail.com



الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق
رمز الأمان

11 اّب 2020   لبنان ما بعد الإنفجار وإنتهاء عهد الطوائف..! - بقلم: د. عبد الرحيم جاموس


10 اّب 2020   الموقف من انفجار مرفأ بيروت..! - بقلم: محسن أبو رمضان

10 اّب 2020   ايها اللبنانيون.. سنبقى نحب بيروت..! - بقلم: فتحي كليب

10 اّب 2020   الخيارات الفلسطينية في ضوء تعثر المصالحة..! - بقلم: حســـام الدجنــي

9 اّب 2020   الضم والحاجة للفعل المُبادر..! - بقلم: د. مصطفى البرغوتي

9 اّب 2020   هل استنفذت حكومة د. اشتية مبررات وجودها؟ - بقلم: زياد أبو زياد

9 اّب 2020   بيروت اقتسام الجرح..! - بقلم: هيثم أبو الغزلان

9 اّب 2020   في خيار الرهان على بايدن..! - بقلم: د.ناجي صادق شراب

9 اّب 2020   فوضى القانون والمحاكم وسلحفة القضاء في فلسطين..! - بقلم: د. عبد الستار قاسم

9 اّب 2020   ما الذي يريده الاحتلال من فتح الثغرات؟ - بقلم: خالد معالي



8 اّب 2020   الصوت والصورة.. على هامش شوارع بيروت المدمرة..! - بقلم: وليد عبد الرحيم

8 اّب 2020   ما بين لبنان وفلسطين..! - بقلم: د. إبراهيم أبراش


5 اّب 2020   وقائع استخدام إسرائيل "قانون أملاك الغائبين" لسلب أملاك الفلسطينيين في القدس المحتلة..! - بقلم: المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية - مدار

5 اّب 2020   20 يوما أمام الحكومة لإقرار الميزانية وإلا فانتخابات رابعة شبه حتمية..! - بقلم: المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية - مدار










27 اّذار 2011   عداد الدفع المسبق خال من المشاعر الإنسانية..!! - بقلم: محمد أبو علان

13 شباط 2011   سقط مبارك فعادت لنا الحياة - بقلم: خالد الشرقاوي

4 شباط 2011   لا مستحيل..!! - بقلم: جودت راشد الشويكي


10 اّب 2020   بيروت ملهمة الشعراء..! - بقلم: شاكر فريد حسن

9 اّب 2020   محمود درويش؛ صورة أخرى للوطن..! - بقلم: د. المتوكل طه


9 اّب 2020   بيادرُ عشق..! - بقلم: شاكر فريد حسن



8 كانون ثاني 2011   "صحافة المواطن" نافذة للأشخاص ذوي الاعاقة - بقلم: صدقي موسى

10 تشرين ثاني 2010   رساله .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

3 تشرين ثاني 2010   شخبطة صحفية - بقلم: حسناء الرنتيسي

27 تشرين أول 2010   المدلل .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

21 تشرين أول 2010   فضفضة مواطنية - بقلم: حسناء الرنتيسي


4 اّذار 2012   الطقش


26 كانون ثاني 2012   امرأة في الجفتلك



 
 
 
top

English | الصفحة الرئيسية | كاريكاتير | صحف ومجلات | أخبار وتقارير | اّراء حرة | الإرشيف | صوتيات | صحفيون وكتاب | راسلنا

جميع الحقوق محفوظة © لشبكة  أمين الأعلامية 2020- 1996 
تصميم وتطوير شبكة أمين الأعلامية