30 July 2020   How Did We Get To This Dire State Of Affairs? - By: Alon Ben-Meir



23 July 2020   Trump The Wannabe Dictator - By: Alon Ben-Meir



16 July 2020   Less Transparency Will Worsen the Pandemic - By: Sam Ben-Meir



















5 أيلول 2015   "من الأزل".. آخر كتب الراحل جونتر جراس - بقلم: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)

13 شباط 2020

هل ستعزز سياسة نتنياهو الخارجية حظوظه في الانتخابات القادمة؟


بقلم: د. أماني القرم
طباعة     إرسال في البريد الإلكتروني

قال هنري كيسنجر وزير الخارجية الامريكي الاسبق: "في اسرائيل لاتوجد سياسة خارجية.. فقط سياسة داخلية"..  كان ذلك في منتصف سبعينيات القرن الماضي إبان ما عرف بـ"دبلوماسية المكوك" لجهود وقف إطلاق النار بين مصر واسرائيل التي تلت حرب 1973 والتي قادها كيسنجر نفسه، وكان الموقف الاسرائيلي وقتها مخيبا لآمال كيسنجر إذ جاء متضارباً خاضعا للخلافات الداخلية  وللتنافس الانتخابي بين السياسيين وتحديدا جولدا مائير واسحق رابين. ما قصده كيسنجر أن السياسي الاسرائيلي يفكر وعينه على الفوز في الانتخابات..!

تخوض اسرائيل في أوائل مارس القادم جولة الانتخابات البرلمانية الثالثة خلال عام واحد. إذ أدى فشل كل  من الحزبين الكبيرين المتنافسين: "الليكود" و"أزرق_ أبيض" في تشكيل ائتلاف والحصول على الاغلبية المطلوبة (61 مقعدا من أصل 120 من الكنيست) إلى هذه الحالة من عدم الاستقرار السياسي. ومما لا شك فيه أن ثلاث جولات انتخابية في عام واحد أمر مكلف ومرهق للناخب وللمرشح على السواء. ولكن هذه مشكلة النظام السياسي الاسرائيلي منذ نشأة هذا الكيان، يمنح أحزاباً صغيرة القدرة على الضغط وتفكيك الائتلافات.

سيتنافس في هذه الجولة ثلاثون قائمة انتخابية، وهو ليس بالعدد الكبير قياسا لعدد القوائم المرشحة في كل انتخابات تجريها اسرائيل. حيث من المتوقع أن تجتاز ثمانية منها فقط نسبة الحسم. ولعل المفارقة الأبرز والتي توضح مدى التحول في المجتمع الاسرائيلي هو السماح لزوجة قاتل اسحاق رابين بتأسيس حزب تخوض به الانتخابات، وليؤكد أن الجو العام الذي بات يطغى على ذلك المجتمع هو اليمينية العنصرية المطلقة.

ويعود الفضل بالطبع الى نتنياهو وحكوماته المتتالية حصراً والتي تعد الأكثر تطرفاً على الاطلاق، إذ كان لتصعيد اللهجة القومية والدينية داخلياً مع تحقيق الاحلام الصهيونية خارجيا الدور الأكبر في تحويل طابع المجتمع الاسرائيلي الى يميني متشدد.

ارتكزت سياسة نتنياهو الخارجية طوال الـ 11 عاما الماضية على تعزيز الأمن. وعلى الرغم من انها سياسة اسرائيل في جميع المواسم، إلا ان لنتنياهو الحظ الاكبر في القدرة على استثمار هذه السياسة ونيل انتصاراته عبرها. فتضخيم الخطر الايراني كان نافذه الاختراق الاسرائيلي للدول العربية، ناهيك عن إشاعة حجة التحديات الامنية التي تواجه دول المنطقة كأولوية مطلقة للتسويات السياسية والصيغ الاقليمية المشتركة التي لا تحتمل إلا وجود اسرائيل، فضلاً عن التنمية الاقتصادية كمدخل لحل الأزمات وتصدّر الأجندات الدولية. حتى ما يسمى البحث عن السلام جاء على شكل هدايا من البيت الابيض الواحدة تلو الأخرى، وفي النهاية خرجت بصورة خطة باهتة كان واضحاً أنها صممت ليس للمفاوضات وإنما لتعزيز حظوظ نتنياهو في الانتخابات. وبهذا استطاع نتنياهو أن يحسم التنافس بينه وبين المرشحين الآخرين في أمر واحد هو: شخصه ليس إلا..!

في كل سياسة خارجية يقوم بها نتنياهو كانت عينه على الانتخابات، وإن فاز.. فكل زعيم أو مسؤول قبل مصافحته وناقش سياسته له دور في فوزه.

لا يهم إن كانت سياسات داخلية أم خارجية فكلها في النهاية سياسة..!

* الكاتبة اكاديمية تقيم في قطاع غزة. - amaney1@yahoo.com



الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق
رمز الأمان

3 اّب 2020   دوغ لامبرون نموذج للصفاقة الأمريكية..! - بقلم: د. عبد الرحيم جاموس

2 اّب 2020   العدو المطلوب..! - بقلم: د.ناجي صادق شراب

2 اّب 2020   الأمة والحبل الوثيق..! - بقلم: بكر أبوبكر

1 اّب 2020   لعنة الأحادية..! - بقلم: فراس ياغي

1 اّب 2020   تطرف العلمانيين العرب ومواجهة قوى الشد العكسي..! - بقلم: د. عبد الرحيم جاموس

1 اّب 2020   مسبار الأمل..! - بقلم: تحسين يقين


31 تموز 2020   المزيد من التنازلات لن يجلب السلام..! - بقلم: د. إبراهيم أبراش


31 تموز 2020   د. جريس خوري.. اعذرني..! - بقلم: زياد شليوط

30 تموز 2020   للحظّ إسمٌ آخر: نتنياهو..! - بقلم: د. أماني القرم

30 تموز 2020   مخالب في تلك الأيادي الناعمة..! - بقلم: عيسى قراقع

30 تموز 2020   العيد في زمن "الكوليرا" و"الكورونا"..! - بقلم: ناجح شاهين

30 تموز 2020   الانتحار في زمن "الكورونا"..! - بقلم: توفيق أبو شومر

29 تموز 2020   عيد الأضحى في السجون: ألم ووجع..! - بقلم: عبد الناصر عوني فروانة







20 حزيران 2020   "طهارة السلاح"... موروث مضمّخ بدماء الفلسطينيين..! - بقلم: سليمان ابو ارشيد


18 أيار 2020   نتنياهو مع انطلاق حكومته الخامسة: "أنوي طرح مسألة الضم بسرعة"..! - بقلم: المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية - مدار




27 اّذار 2011   عداد الدفع المسبق خال من المشاعر الإنسانية..!! - بقلم: محمد أبو علان

13 شباط 2011   سقط مبارك فعادت لنا الحياة - بقلم: خالد الشرقاوي

4 شباط 2011   لا مستحيل..!! - بقلم: جودت راشد الشويكي


2 اّب 2020   "غربة الراعي" لإحسان عباس..! - بقلم: شاكر فريد حسن

1 اّب 2020   سمفونية قلب..! - بقلم: شاكر فريد حسن

31 تموز 2020   أضحى مبارك للجميع..! - بقلم: د. عبد الرحيم جاموس

30 تموز 2020   نبض عشق..! - بقلم: شاكر فريد حسن

29 تموز 2020   عناقيد حُبّ..! - بقلم: شاكر فريد حسن


8 كانون ثاني 2011   "صحافة المواطن" نافذة للأشخاص ذوي الاعاقة - بقلم: صدقي موسى

10 تشرين ثاني 2010   رساله .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

3 تشرين ثاني 2010   شخبطة صحفية - بقلم: حسناء الرنتيسي

27 تشرين أول 2010   المدلل .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

21 تشرين أول 2010   فضفضة مواطنية - بقلم: حسناء الرنتيسي


4 اّذار 2012   الطقش


26 كانون ثاني 2012   امرأة في الجفتلك



 
 
 
top

English | الصفحة الرئيسية | كاريكاتير | صحف ومجلات | أخبار وتقارير | اّراء حرة | الإرشيف | صوتيات | صحفيون وكتاب | راسلنا

جميع الحقوق محفوظة © لشبكة  أمين الأعلامية 2020- 1996 
تصميم وتطوير شبكة أمين الأعلامية