25 September 2020   Trump Is Pushing The Country To The Brink Of Civil War - By: Alon Ben-Meir

24 September 2020   Kosovo—Toward True Independence - By: Alon Ben-Meir







2 September 2020   The Inevitable Emergence Of An Israeli-Arab Alliance - By: Alon Ben-Meir


















5 أيلول 2015   "من الأزل".. آخر كتب الراحل جونتر جراس - بقلم: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)

24 تشرين ثاني 2019

الضفة ملعب مفضل للمستوطنين..!


بقلم: خالد معالي
طباعة     إرسال في البريد الإلكتروني

قد يعتقد المرء للوهلة الاولى ان اعتداءات المستوطنين وزيادة وتيرتها في الفترة الاخيرة، هي مجرد احداث عادية وغير مدروسة او غير ممنهجة، من غلاة المستوطنين، لكن هذا الاعتقاد ينسفه تكرار الاعتداءات وتصاعدها بشكل منظم، في ظل عدم وجود رد شاف عليها.

قبل ايام استهدف المستوطنون اربعة قرى وبلدات بشكل منظم وبتوقيت مدروس، وهي: مجدل بني فاضل وبيت دجن وقبلان في نابلس، وكفر الديك في سلفيت، ليحرقوا ويعطبوا عشرات السيارات، فهل من عاقل بات يصدق ان اعتداءات المستوطنين ليست ممنهجة ومنظمة ومخطط لها جيدا!؟

تشكيل لجان حراسة للقرى والبلدات، هي دعوات لم تخرج لحيز التنفيذ بشكل حقيقي على ارض الواقع، لان العنوان اكبر من ذلك وبحاجة للكثير والمزيد.

الاعتداء المنظم اكثر من ناحية استهداف المزارع والمواطن الفلسطيني وهو ما يقوم به جيش الاحتلال، فقطعان المستوطنين يعتدون ولكنهم خارج ما يسمى بالقانون المزيف من قبل الاحتلال، ولكن الجيش بحجة القانون المخترع يصادر ويطرد المزارعين حتى ان زراعة شجرة باتت بحاجة لتصريح من جيش الاحتلال خاصة في مناطق "ج".

لو تفحصنا كل دول العالم، فان زراعة الاشجار والعناية بها هو عمل محمود وليس بحاجة لتصريح، لكن لدى الاحتلال فالعمل في الارض وفلاحتها وزارعة غراس الزيتون وحتى الدخول للارض، بحاجة لتصريح ودراسة ملف الفلسطيني جيدا وفي الغالب لا ينال التصريح المنشود في حالة لا تحدث في اي بقعة بالعالم الا في فلسطين المحتلة.

كان من المفترض اقامة دولة فلسطينية خلال خمس سنوات من عمر اتفاقية "اوسلو" لكن الذي حصل وبعد 25 عاما من الاتفاقية بات الفلسطيني بحاجة لتصريح فيما يريد ان يفعله، بينما المستوطنون يلعبون باريحية في ملعب الضفة الغربية وباتت ملعب مفضل لهم، ورأينا كيف ان الاعتداءات باتت بالجملة.

الجيش ووقرابة ثلاثة ارباع المليون من المستوطنين، جل همهم ومراد خططهم هو، دفع الفلسطيني للهجرة وترك أرضه للاحتلال في الهدف النهائي.

قد يقول قائل: ما العمل!؟ والجواب بسيط وسهل، وهو مواجهة هذا التحدي بطرق ووسائل، تجبر الاحتلال على التراجع وليس زيادة الاعتداءات، وهذه الطرق والوسائل يعرفها القادة الفلسطينيين جيدا، فالطاقات لدى الشعب خلاقة ان اجيد تفعليها.

ما يجري من تهويد وطرد ممنهج هو تماما كما كان يجري قبل اقامة دولة الاحتلال عام 48، حيث كانت اعتداءات المستوطنين تزداد قوة في ظل عدم وجود رد، حتى وصل بهم الامر الى طرد الفلسطينين واقامة دولتهم المصطنعة غصبا وكرها عن العالم العربي والاسلامي وقتها، وما زالت تفرض نفسها بقوة السلاح.

نظرة الى واقع غزة، فانه لا يوجد مستوطنات واضطر الاحتلال الى ازالتها مكرها لا مخيرا، وهذا كان تحت وقع المقاومة، اذن معادلة القوة هي من تصنع الحدث، وليس استعطاف واستجداء العالم ،وشق الجيوب ولطم الخدود.

* إعلامي فلسطيني يقيم في بلدة سلفيت بالضفة الغربية. - maalipress@gmail.com



الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق
رمز الأمان

30 أيلول 2020   الانتخابات خطوة أولى نحو تحقيق إصلاح ديمقراطي شامل..! - بقلم: المحامي إبراهيم شعبان


29 أيلول 2020   الانتخابات في ظل الانقسام قفزة في المجهول..! - بقلم: هاني المصري

28 أيلول 2020   لن يتغير شيء ما لم نغير ميزان القوى..! - بقلم: د. مصطفى البرغوتي

28 أيلول 2020   ما بعد السلطة الفلسطينية..! - بقلم: د. محسن محمد صالح


28 أيلول 2020   قراءة في سياق المصالحة..! - بقلم: خالد معالي

28 أيلول 2020   ما زال حب عبد الناصر يمتلك قلبه - بقلم: زياد شليوط


27 أيلول 2020   ردا على المطالبين بالإنسحاب من أوسلو..! - بقلم: د. عبد الرحيم جاموس





27 أيلول 2020   كوسوفو - نحو الإستقلال الحقيقي..! - بقلم: د. ألون بن مئيــر


28 أيلول 2020   جراء تفاقم الأزمة الإقتصادية.. هل بات نتنياهو أمام أصعب لحظات مشواره السياسي؟ - بقلم: المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية - مدار




9 أيلول 2020   كيفَ حَدثَ التطبيع بين إسرائيل والإمارات؟! - بقلم: توفيق أبو شومر

7 أيلول 2020   "محسوم ووتش": الاحتلال الإسرائيلي يسجن عشرات المقامات المقدسة ويعرّضها للتخريب والدمار..! - بقلم: المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية - مدار


5 اّب 2020   وقائع استخدام إسرائيل "قانون أملاك الغائبين" لسلب أملاك الفلسطينيين في القدس المحتلة..! - بقلم: المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية - مدار




27 اّذار 2011   عداد الدفع المسبق خال من المشاعر الإنسانية..!! - بقلم: محمد أبو علان

13 شباط 2011   سقط مبارك فعادت لنا الحياة - بقلم: خالد الشرقاوي

4 شباط 2011   لا مستحيل..!! - بقلم: جودت راشد الشويكي




27 أيلول 2020   الزّمن..! - بقلم: نصير أحمد الريماوي

26 أيلول 2020   نبضُ اليراعِ..! - بقلم: شاكر فريد حسن

26 أيلول 2020   يا لذّة التفّاحة..! - بقلم: فراس حج محمد


8 كانون ثاني 2011   "صحافة المواطن" نافذة للأشخاص ذوي الاعاقة - بقلم: صدقي موسى

10 تشرين ثاني 2010   رساله .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

3 تشرين ثاني 2010   شخبطة صحفية - بقلم: حسناء الرنتيسي

27 تشرين أول 2010   المدلل .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

21 تشرين أول 2010   فضفضة مواطنية - بقلم: حسناء الرنتيسي


4 اّذار 2012   الطقش


26 كانون ثاني 2012   امرأة في الجفتلك



 
 
 
top

English | الصفحة الرئيسية | كاريكاتير | صحف ومجلات | أخبار وتقارير | اّراء حرة | الإرشيف | صوتيات | صحفيون وكتاب | راسلنا

جميع الحقوق محفوظة © لشبكة  أمين الأعلامية 2020- 1996 
تصميم وتطوير شبكة أمين الأعلامية