11 April 2019   The battle for gender equality will be won - By: Daoud Kuttab



4 April 2019   US peace plan dead before arrival - By: Daoud Kuttab





21 March 2019   Bab Al Rahmah and the Israeli intimidation tactics - By: Daoud Kuttab














5 أيلول 2015   "من الأزل".. آخر كتب الراحل جونتر جراس - بقلم: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)

6 تموز 2018

من ساعة كوهين الى وزارة غونين..!


بقلم: حمدي فراج
طباعة     إرسال في البريد الإلكتروني

لم يتم التحقيق مع شمعون بيرس تحت الارض، فيما قالته عنه سيدة اسرائيل الاولى سارة نتنياهو في معرض التحقيق معها عن وجبات بقيمة 360 ألف شيكلا من ميزانية مكتب رئيس الحكومة، من انه –بيرس- كان يطلب طعاما اغلى بملايين المرات مما طلبته وازدردته، بمعنى انها كانت تقلده لكنها لم تستطع مجاراته.

منذ سنتين، طالت سلسلة الفضائح التي تلاحق نتنياهو وزوجته وابنه وبعض من اصدقائه ومقربيه، واستطالت، من الغواصات الالمانية الى السيجار الفاخر، حتى وصل الامر الى تنظيم "مظاهرات العار" أمام منزله، فكيف به طمسها والاتيان بـ "مفاخر" يضحك بها على الناس الذين ضاقت بهم فضائحه. نفذ العديد من الجرائم هنا وفي تونس وماليزيا وقصف سوريا ولبنان وغزة واختراق العرب و"صفقة القرن" وعهد التميمي وستين شهيدا في يوم واحد على سياج غزة وملاحقة مرتبات الشهداء والاسرى واقرار مشاريع قوانين عن ضم المستوطنات واخيرا وليس آخرا، الخان الاحمر. لكن كل هذا لم يستطع ان يغطي على فضائحه، وبدأ ائتلاف حكومته بالتزعزع، حتى جاءت قصة الوزير الذي تجسس لصالح المخابرات الايرانية "غونين سيغيف" منذ ست سنوات والذي يحاكم اليوم امام المحكمة العليا، وتتسرب أخباره بالقطارة، وبما تجود به المخابرات الاسرائيلية للرأي العام، من انه مثلا زار طهران سرا، وزود مخابراتها بعشرات الوثائق السرية كونه كان وزيرا للطاقة والبنى التحتية في اسرائيل، ومن ضمنها بالقياس مفاعل "ديمونا"، الذي قالت وسائل اعلام مؤخرا انه تم تحصينه من الصواريخ الايرانية، دون ان تذكر بالطبع اي صلة له بالوزير الجاسوس.

فعن ماذا تفتقت عقلية "الموساد"، لكي تدرأ هالة الدولة الحضيضية ورئيس وزرائها وعقيلته والوزير الجاسوس؟ ساعة ايلي كوهين.

سمح بالنشر ان "الموساد" نفذ عملية خاصة في سوريا باستعادة ساعة الجاسوس ايلي كوهين الذي اعدمته سوريا قبل اكثر من خمسين سنة، ولم تستطع استعادة رفاته رغم كل ما اصاب سوريا من تآمر عالمي وتدمير وقتل وتهجير ومعارضات ما انزل الله بها من سلطان تتراوح بين داعش والجيش الحر ورموز عالمية لها مسامع تقدمية وتروتسكية، وكشف احد المسؤولين السوريين ان نبش المقابر السورية في أكثر مكان كان بتكليف اسرائيلي للوصول الى رفات ايلي كوهين.

لم يفت نتنياهو ومدير موساده الاشادة بعملية الساعة "الشجاعة" ولا بصاحبها "الاسطوري"، فتتهافتها – الاشادة – وتتناولها وسائل الاعلام العربية اكثر منها الاسرائيلية، فهي وسائل اعلام تابعة لأنظمة مغرومة بحب اسرائيل منذ انشائها، بل ان انشاء اسرائيل تزامن مع انشاء هذه الانظمة، ونكاية بالطبع في سوريا التي لم تستطع الاحتفاظ بالساعة.

* كاتب صحفي فلسطيني يقيم في مخيم الدهيشة- بيت لحم. - hamdifarraj@yahoo.com



الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق
رمز الأمان

18 نيسان 2019   كل تاريخ الثورة الفلسطينية منعطفات مصيرية..! - بقلم: د. إبراهيم أبراش

18 نيسان 2019   نميمة البلد: الحكومة... وفتح... وبيرزيت - بقلم: جهاد حرب

18 نيسان 2019   الطيور على أشكالها تقع..! - بقلم: خالد دزدار

17 نيسان 2019   رسالة إلى د. محمد اشتية..! - بقلم: د. أحمد الشقاقي

17 نيسان 2019   لا الاردن.. ولا سيناء..! - بقلم: د. هاني العقاد

17 نيسان 2019   17 نيسان .. يوم الأسير الفلسطيني - بقلم: عبد الناصر عوني فروانة

17 نيسان 2019   درسٌ مهمٌ للعرب من تجربة الحركة الصهيونية - بقلم: صبحي غندور

17 نيسان 2019   مرض الكاليجولية يُصيبُ الرؤساء فقط..! - بقلم: توفيق أبو شومر

16 نيسان 2019   رد "حماس" المحتمل على حكومة اشتية..! - بقلم: هاني المصري

16 نيسان 2019   القدس لمواجهة دعوات التطبيع..! - بقلم: د. أحمد جميل عزم

16 نيسان 2019   شهداؤنا ليسوا أرقاماً..! - بقلم: أحمد أبو سرور

16 نيسان 2019   التطورات في ليبيا..! - بقلم: عمر حلمي الغول

15 نيسان 2019   "صفقة القرن" والسلام لمن؟! - بقلم: د.ناجي صادق شراب










8 حزيران 2018   ..هكذا خسر قطاع غزة أكثر من 40% من مساحته..! - بقلم: وسام زغبر





27 اّذار 2011   عداد الدفع المسبق خال من المشاعر الإنسانية..!! - بقلم: محمد أبو علان

13 شباط 2011   سقط مبارك فعادت لنا الحياة - بقلم: خالد الشرقاوي

4 شباط 2011   لا مستحيل..!! - بقلم: جودت راشد الشويكي


16 اّذار 2019   فَتحِ الدّفتَر..! أغنية - بقلم: نصير أحمد الريماوي


15 اّذار 2019   لحظات في مكتبة "شومان"..! - بقلم: د. أحمد جميل عزم

8 اّذار 2019   تحية للمرأة في يومها الأممي..! - بقلم: شاكر فريد حسن

19 شباط 2019   ظاهرة إبداعيّة واسمها نضال بدارنة - بقلم: راضي د. شحادة


8 كانون ثاني 2011   "صحافة المواطن" نافذة للأشخاص ذوي الاعاقة - بقلم: صدقي موسى

10 تشرين ثاني 2010   رساله .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

3 تشرين ثاني 2010   شخبطة صحفية - بقلم: حسناء الرنتيسي

27 تشرين أول 2010   المدلل .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

21 تشرين أول 2010   فضفضة مواطنية - بقلم: حسناء الرنتيسي


4 اّذار 2012   الطقش


26 كانون ثاني 2012   امرأة في الجفتلك



 
 
 
top

English | الصفحة الرئيسية | كاريكاتير | صحف ومجلات | أخبار وتقارير | اّراء حرة | الإرشيف | صوتيات | صحفيون وكتاب | راسلنا

جميع الحقوق محفوظة © لشبكة  أمين الأعلامية 2019- 1996 
تصميم وتطوير شبكة أمين الأعلامية