12 January 2018   Bibi's Son or: Three Men in a Car - By: Uri Avnery

11 January 2018   Jerusalem and Amman - By: Daoud Kuttab

11 January 2018   A Party That Has Lost Its Soul - By: Alon Ben-Meir


8 January 2018   Shadow Armies: The Unseen, But Real US War in Africa - By: Ramzy Baroud

8 January 2018   Ahed Tamimi offers Israelis a lesson worthy of Gandhi - By: Jonathan Cook

5 January 2018   Uri Avnery: Why I am Angry? - By: Uri Avnery

4 January 2018   US blackmail continued - By: Daoud Kuttab


29 December 2017   Uri Avnery: The Man Who Jumped - By: Uri Avnery



22 December 2017   Uri Avnery: Cry, Beloved Country - By: Uri Avnery














5 أيلول 2015   "من الأزل".. آخر كتب الراحل جونتر جراس - بقلم: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)

1 كانون ثاني 2018

مؤشرات خطيرة في اليوم الأول من العام 2018


بقلم: عبد الناصر عوني فروانة
طباعة     إرسال في البريد الإلكتروني

انتهى العام 2017 ومضى، ولم تنته معاناة الأسرى وذويهم، فهي باقية ومستمرة ولن تنتهي لطالما بقىّ الاحتلال يعتدي على حرية الآلاف من الفلسطينيين. فإنهاء المعاناة مرتبط بشكل وثيق بانتهاء الاحتلال. اذ لا حياة مع الاحتلال، ولا حرية في ظل استمرار وجود الاحتلال.

وحينما تبدأ الساعات الأولى من العام الجديد باعتقال الاحتلال لـ (34) فلسطينيا، من بينهم نائب في المجلس التشريعي، وحينما يشهد اليوم الأول منه تقديم لائحة اتهام بحق الطفلة "عهد التميمي". فهذه مؤشرات خطيرة لما يمكن أن تحمله الأيام القادمة من العام 2018.

وعودة للوراء عاماً كاملاً، حيث بدأ العام المنصرم باعتقال الاحتلال لطفل فلسطيني. وكنا قد حذرنا في حينها مما يمكن أن يترتب على ذلك. وبالأمس ونحن نطوي صفحة العام 2017، رصدنا تصعيداً خطيراً بحق الأطفال الفلسطينيين، ووثقنا اعتقال (1467) طفلاً، وأن أكثر من نصفهم كانوا من القدس. وهذا رقم كبير ويفوق عما رصد في العام الذي سبقه. فضلا عن التصعيد اللافت لما اقترف بحق هؤلاء الاطفال من جرائم وما مُورس ضدهم من انتهاكات واجراءات لا قانونية.

وبينما كان العالم سعيدا يحتفي بقدوم العام الجديد (2018) وفي الساعات الأولى من ايامه، كانت قوات الاحتلال تداهم وتقتحم بيوت الفلسطينيين وتعبث بمحتوياتها وتبث الرعب والخوف بين أوساط المدنيين، واعتقلت نحو (34) مواطنا فلسطينيا، من بينهم نائب في المجلس التشريعي، وقيدت اياديهم بالسلاسل وعصبت أعينهم وقادتهم الى جهة مجهولة. وحينما يبدأ العام الجديد باعتقالات واسعة وتطال نائب في المجلس التشريعي فهذا مؤشر خطير، يدلل على أن الخط البياني للاعتقالات سيستمر بالصعود ولربما يتصاعد استهداف النواب المنتخبين(أعضاء البرلمان الفلسطيني). في وقت ما زالت ترى فيه سلطات الاحتلال أن الاعتقالات وسيلة لقمع الفلسطينيين وقهرهم وكبح ارادتهم ووأد انتفاضتهم والقضاء على مقاومتهم.

وحينما يشهد اليوم الأول من العام 2018 تقديم لائحة اتهام بحق الطفلة "عهد التميمي" فهذا يعني أن سلطات الاحتلال ماضية في قمعها للأطفال واننا مقبلون على عام أكثر قسوة بحق الطفولة الفلسطينية. وعلينا جميعاً ان نأخذ ذلك على محمل من الجد. فالأطفال يتعرضون لهجمة شرسة ومتصاعدة في إطار سياسة ممنهجة، حيث يخشى الاحتلال مستقبلهم، ويرى فيهم مشاريع مقاومة وقنابل مؤجلة الانفجار لحين البلوغ، لذا يسعى لقمعهم وبث الرعب في نفوسهم وهم في الصغر، بهدف التأثير على توجهاتهم المستقبلية بصورة سلبية وايعادهم عن ساحة الاشتباك وتحييدهم عن مقاومة الاحتلال مستقبلا .لكنه لا يعلم، أو أنه لا يريد ان يعلم، ان مثل هكذا ممارسات تُزيد من حقدهم عليه وتدفعهم الى مقاومته مبكرا. هذا ما حصل معي وهذا ما حصل مع غيري، وهذا ما يحصل مع أطفال فلسطين.
 
و"عهد التميمي" هي عنوان للطفولة الفلسطينية المستهدفة من قبل الاحتلال، وهي تنوب بصرختها عن أطفال فلسطين في وجه احتلال ظالم انتهك حقوقهم وسلب حريتهم وصادر طفولتهم البريئة. وأن الاعتقالات لا يمكن أن توقف مسيرة شعب مُحتل يدافع عن كرامته ومقدساته ويناضل من أجل انتزاع حريته واسترداد حقوقه وتحقيق أهدافه المشروعة في اقامة دولته الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس.

* باحث مختص بقضايا الأسرى ومدير دائرة الإحصاء بوزارة الأسرى والمحررين، وله موقع شخصي باسم: "فلسطين خلف القضبان". - ferwana2@gmail.com



الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق
رمز الأمان

16 كانون ثاني 2018   خطاب الرئيس وقرارات المركزي والدوران في حلقة مفرغة - بقلم: د. إبراهيم أبراش

16 كانون ثاني 2018   قراءة هادئة في خطاب الرئيس‎ - بقلم: هاني المصري


16 كانون ثاني 2018   قراءة في قرارات المجلس المركزي الفلسطيني - بقلم: د. مازن صافي

16 كانون ثاني 2018   خطاب محمود عباس في المجلس المركزي الفلسطيني - بقلم: شاكر فريد حسن

15 كانون ثاني 2018   التاريخ قاطرة السياسة..! - بقلم: عمر حلمي الغول

15 كانون ثاني 2018   عباس والتموضع بين محورين.. وخيار واحد - بقلم: راسم عبيدات

15 كانون ثاني 2018   خطاب الرئيس بين الحائط التاريخي والشعر الابيض..! - بقلم: بكر أبوبكر

15 كانون ثاني 2018   قراءة في خطاب الرئيس..! - بقلم: خالد معالي

15 كانون ثاني 2018   حتى لا تكون الجلسة الاخيرة..! - بقلم: حمدي فراج

15 كانون ثاني 2018   الانظار تتجهه الى المجلس المركزي..! - بقلم: عباس الجمعة

15 كانون ثاني 2018   في مئويته: عبد الناصر خالد في الوجدان والضمير العربي - بقلم: شاكر فريد حسن

14 كانون ثاني 2018   دلالات خطاب الرئيس..! - بقلم: عمر حلمي الغول

14 كانون ثاني 2018   كي تكون قرارات المجلس المركزي بمستوى التحدي التاريخي - بقلم: د. مصطفى البرغوتي

14 كانون ثاني 2018   هل اجتماع المركزي سينقذ غزة من الكارثة؟! - بقلم: وسام زغبر





31 اّذار 2017   41 سنة على يوم الأرض: تماسك الفقراء - بقلم: بسام الكعبي


6 كانون أول 2016   نيلسون مانديلا: حضورٌ يقهرُ الغياب..! - بقلم: بسام الكعبي


3 كانون أول 2016   عادل الأسطة: ناقد لامع ومحاضر بارع..! - بقلم: بسام الكعبي




27 اّذار 2011   عداد الدفع المسبق خال من المشاعر الإنسانية..!! - بقلم: محمد أبو علان

13 شباط 2011   سقط مبارك فعادت لنا الحياة - بقلم: خالد الشرقاوي

4 شباط 2011   لا مستحيل..!! - بقلم: جودت راشد الشويكي


13 كانون ثاني 2018   فدوى وإبراهيم..! - بقلم: تحسين يقين

12 كانون ثاني 2018   في غزَّة..! - بقلم: أكرم الصوراني

11 كانون ثاني 2018   حتى يُشرق البحر..! - بقلم: حسن العاصي

10 كانون ثاني 2018   عكا..! - بقلم: شاكر فريد حسن



8 كانون ثاني 2011   "صحافة المواطن" نافذة للأشخاص ذوي الاعاقة - بقلم: صدقي موسى

10 تشرين ثاني 2010   رساله .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

3 تشرين ثاني 2010   شخبطة صحفية - بقلم: حسناء الرنتيسي

27 تشرين أول 2010   المدلل .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

21 تشرين أول 2010   فضفضة مواطنية - بقلم: حسناء الرنتيسي


4 اّذار 2012   الطقش


26 كانون ثاني 2012   امرأة في الجفتلك



 
 
 
top

English | الصفحة الرئيسية | كاريكاتير | صحف ومجلات | أخبار وتقارير | اّراء حرة | الإرشيف | صوتيات | صحفيون وكتاب | راسلنا

جميع الحقوق محفوظة © لشبكة  أمين الأعلامية 2018- 1996 
تصميم وتطوير شبكة أمين الأعلامية