13 December 2018   It's time for Congresswomen to take the lead - By: Alon Ben-Meir

6 December 2018   A Two-Pronged Policy Needed To Stem The Flow Of Migrants - By: Alon Ben-Meir




29 November 2018   Bridging the gap between decentralisation and media - By: Daoud Kuttab

27 November 2018   Netanyahu's Predicament: The Era of Easy Wars is over - By: Ramzy Baroud

26 November 2018   Why I Choose To Stay In Palestine - By: Sam Bahour

22 November 2018   Palestinians and Saudi Arabia - By: Daoud Kuttab

18 November 2018   Netanyahu’s ceasefire is meant to keep Gaza imprisoned - By: Jonathan Cook

15 November 2018   Gaza's balance of terror - By: Daoud Kuttab

15 November 2018   The Democrats’ Victory Can Save The Republican Party - By: Alon Ben-Meir














5 أيلول 2015   "من الأزل".. آخر كتب الراحل جونتر جراس - بقلم: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)

22 كانون أول 2017

عهد التميمي تفتح الكوة في جدار ترامب..!


بقلم: حمدي فراج
طباعة     إرسال في البريد الإلكتروني

أعادت الطفلة عهد التميمي ومعها الطفل من الخليل فوزي الجنيدي النضال الفلسطيني الى طبيعته الحقيقية، بدون مسوحات ورتوشات وحسابات ومقدمات ودهاليز، رفض هذا الاحتلال حتى ولو تلويحا بقبضة يد طرية وركلة قدم صغيرة "شلوط" تثير الضحك والتندر أكثر بكثير مما تثير الخطر للناظرين وحتى للجنود الماثلين في المكان. ولهذا رأت اسرائيل السياسية والامنية والعسكرية والتربوية خطورة عهد وفوزي فقامت فورا باعتقالهما، للدرجة التي وصلت بالرئيس التركي اردوغان وهو يفتتح القمة الاسلامية في اسطنبول ان يستعين بصورة الطفل فوزي وهو محاط بثلاثة وعشرين جنديا، ما أحدث أثرا على الزعماء أكثر كثيرا من الكلمات والخطابات التحنيطية الممجوجة التي نسمعها  منذ نصف قرن من الزمان وأكثر. اردوغان ركّز في حديثه على الجنود، دون الالتفات كثيرا الى الطفل المكبل اليدين معصوب العينين متطلعا الى الاعلى بهامة بدت اعلى من كل هاماتهم.. ربما انها مسألة نفسية، إذ من منا لم يرغب يوما ان يصفع جنديا، لكن حين لا نستطيع، نتجاهل، او ننتقد، وفق المثل الشعبي "قصر ذيل يا أزعر".

بعض من هؤلاء، لم ير عيبا في "عهد" الا انها سافرة الرأس، لكن البعض التكفيري افتى بأنها كافرة. وهي نفسها تقريبا الرغبة الاسرائيلية التي كم تمنت لو ان عهد أخفت شعرها الاشقر الطويل الجميل الذي لفتت به انتباه الرأي العام المحلي والاقليمي والعالمي، فقال افغدور ليبرمان وهو زير دفاع الكيان انه لا يجب اعتقال عهد فحسب بل ايضا جميع افراد عائلتها واقاربها، اما زميله في العنصرية والوزارة نيفتالي بينيت فقال انها يجب ان تقضي بقية عمرها في السجن، فيرد الامير الاردني علي بن الحسين مسائلا نيتنياهو عن الخطورة التي تشكلها الطفلة عهد التميمي على اسرائيل، وبعث بذلك ايضا الى الرئيس الامريكي دونالد ترامب، الذي كان منشغلا آنذاك بتهديداته لدول العالم ان يقطع عنها "المصروف" اذا ما صوتت ضده.

عهد فتحت الكوة في جدار ترامب اعلانه القدس عاصمة لدولة الاحتلال، اكثر بكثير مما فعل الحكام العرب، وكذا الحال الطفل من الخليل، وهما الان رهن الاعتقال، ستطاردهم عهد الى زمن قادم لأن صورتها اقرب الى قلب كل انسان يعيش زمنها، لكن صورهم مدعاة للنفور والاشمئزاز بسبب من ترددهم وعجزهم وبؤسهم وفسادهم وأحيانا تواطئهم.

في عام 1956 كتب غسان كنفاني قصته القصيرة عن "نادية" ابنة أخته التي بترت ساقها من أعلى الفخذ في القصف على غزة، وارسل الى صديقه "مصطفى" في سكرامنتو بالولايات المتحدة انه غض الطرف عن القدوم اليه من اجل التعليم: "تعال يا مصطفى كي نتعلم من ساق ناديا المبتور من اعلى الفخذ"، في عام 1972 قتلت ابنة اخته الحقيقية "لميس" في التفجير الذي أودى بحياته ايضا، اليوم 2017، تأتيهم عهد التميمي.  أما في احلامهم يخرج اليهم "ابو ثريا" يطاردهم بدون أرجل.

* كاتب صحفي فلسطيني يقيم في مخيم الدهيشة- بيت لحم. - hamdifarraj@yahoo.com



الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق
رمز الأمان

14 كانون أول 2018   هل الوضع يتوجه نحو انتفاضة فلسطينية جديدة..؟! - بقلم: شاكر فريد حسن

14 كانون أول 2018   أشرف وابن أبو عاصف..! - بقلم: د. أحمد جميل عزم

13 كانون أول 2018   من يخاف انتفاضة الضفة؟ - بقلم: معتصم حمادة

13 كانون أول 2018   عيب عليكم..! - بقلم: عمر حلمي الغول

13 كانون أول 2018   دروس وعبر من استشهاد نعالوة والبرغوثي - بقلم: خالد معالي


13 كانون أول 2018   هناك حاجة إلى سياسة ذات شقين لكبح تدفق المهاجرين - بقلم: د. ألون بن مئيــر

12 كانون أول 2018   لماذا حل المجلس التشريعي؟ - بقلم: د.ناجي صادق شراب


12 كانون أول 2018   تداعيات الإقتحام والتهديد..! - بقلم: عمر حلمي الغول

12 كانون أول 2018   ماذا بعد هزيمة الجماعات الإرهابية؟! - بقلم: صبحي غندور

12 كانون أول 2018   أما آن لمسلسل العنف أن ينتهي؟! - بقلم: شاكر فريد حسن

12 كانون أول 2018   الصراع الطبقي في فرنسا..! - بقلم: ناجح شاهين

11 كانون أول 2018   حل المجلس التشريعي قفزة إلى الجحيم - بقلم: هاني المصري







8 حزيران 2018   ..هكذا خسر قطاع غزة أكثر من 40% من مساحته..! - بقلم: وسام زغبر







27 اّذار 2011   عداد الدفع المسبق خال من المشاعر الإنسانية..!! - بقلم: محمد أبو علان

13 شباط 2011   سقط مبارك فعادت لنا الحياة - بقلم: خالد الشرقاوي

4 شباط 2011   لا مستحيل..!! - بقلم: جودت راشد الشويكي


10 كانون أول 2018   العولمة القاتلة وسؤال الهوية الثقافية..! - بقلم: حسن العاصي


10 تشرين ثاني 2018   لا تفتح البابَ للذئب..! - بقلم: د. المتوكل طه

5 تشرين ثاني 2018   في انفلات الاستبداد على رقاب العباد..! - بقلم: حسن العاصي

19 تشرين أول 2018   كريستينا ياسر كريستينا..! - بقلم: د. أحمد جميل عزم


8 كانون ثاني 2011   "صحافة المواطن" نافذة للأشخاص ذوي الاعاقة - بقلم: صدقي موسى

10 تشرين ثاني 2010   رساله .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

3 تشرين ثاني 2010   شخبطة صحفية - بقلم: حسناء الرنتيسي

27 تشرين أول 2010   المدلل .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

21 تشرين أول 2010   فضفضة مواطنية - بقلم: حسناء الرنتيسي


4 اّذار 2012   الطقش


26 كانون ثاني 2012   امرأة في الجفتلك



 
 
 
top

English | الصفحة الرئيسية | كاريكاتير | صحف ومجلات | أخبار وتقارير | اّراء حرة | الإرشيف | صوتيات | صحفيون وكتاب | راسلنا

جميع الحقوق محفوظة © لشبكة  أمين الأعلامية 2018- 1996 
تصميم وتطوير شبكة أمين الأعلامية