17 November 2017   Uri Avnery: A History of Idiocy - By: Uri Avnery

16 November 2017   Jordanian and Palestinian Evangelicals unite in Amman - By: Daoud Kuttab

16 November 2017   Losing The Last Vestiges Of Our Moral Fabric - By: Alon Ben-Meir

15 November 2017   Anti-BDS Laws and Pro-Israeli Parliament: Zionist Hasbara is Winning in Italy - By: Romana Rubeo and Ramzy Baroud


13 November 2017   Israel lobby is slowly being dragged into the light - By: Jonathan Cook

10 November 2017   Uri Avnery: Two Meetings - By: Uri Avnery

9 November 2017   Important to implement joint Orthodox council - By: Daoud Kuttab


3 November 2017   Uri Avnery: Who is Afraid of the Iranian Bomb? - By: Uri Avnery


27 October 2017   Uri Avnery: Pickled Cucumbers - By: Uri Avnery












5 أيلول 2015   "من الأزل".. آخر كتب الراحل جونتر جراس - بقلم: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)



20 تشرين أول 2017

نميمة البلد: القضاء العشائري فوق الدولة..!


بقلم: جهاد حرب
طباعة     إرسال في البريد الإلكتروني

تثير الاحكام الصادرة عن المنشَد العشائري، أعلى سلطة في القضاء العشائري، في قضية مقتل المغدورة نفين العواودة مسألة صاحب الحكم في البلاد أو من له العلوية؛ الدولة أم العشائر، القضاء النظامي أم القضاء العشائري. ألا يشبه ذلك أيضا القبول بقوة مسلحة خارجة عن الدولة صاحبة الحق الحصري باستخدام القوة الشرعية.

مبدئيا؛ يخالف القضاء العشائري في حد ذاته، الذي يفرض عقوبات متعددة، قواعد دستورية نظّمتها أحكام المادة 15 من القانون الأساسي للسلطة الفلسطينية تتمثل؛ بأن العقوبة شخصية أولا، ومنع العقوبات الجماعية ثانيا، وأنه لا جريمة ولا عقوبة إلا بنص قانوني ثالثا، ولا توقع عقوبة إلا بحكم قضائي رابعا.

تتجاوز العقوبة الصادرة عن القضاء العشائري، في الاغلب الاعم، العقاب الشخصي لمرتكب الجريمة لتطال أهله أو ضمان أهله لدفع "الغرامات" والالتزامات المختلفة ناهيك عن ترحيل الأسرة والعائلة الكبيرة لمرتكب الجريمة وهي عقوبات جماعية تعد خرقا فاضحا للقاعدتين الأولى والثانية المنصوص عليها في المادة 15 من قانون الأساسي. كما أن القضاء العشائري يخرق القاعدة الثالثة التي تنص على أنه " لا عقوبة الا بنص قانوني" عند فرضه عقوبات لا تستند الى قانون صادر عن الدولة وفقط تستند الى الأعراف العشائرية. وكذلك يتجاوز القضاء العشائري القاعدة الرابعة التي تنص على أن القضاء النظامي هو صاحب الاختصاص الأصيل بفرض العقوبات. 

فيما يفرض القضاء العشائري على مؤسسات الدولة تطبيق بعض احكام، ليصبح بذلك فوق الدولة. فعلى سبيل المثال فقد فرض في الحكم الصادر بقضية المغدورة نفين عواودة على مؤسسات الدولة "أو أهمها المحاكم" عدم قبول شهادة للمتهم "الجاني". وأصدر احكاما ملزمة بالإبعاد "للقاتل" عن مكان سكنه مدة خمسة عشر عاما في حال عدم سجنه، وكأنها تضع في فم القضاة مدة الحكم. ناهيك عن أنها جرمته قبل أن يصدر قرار الإدانة من المحكمة المختصة. ناهيك عن إصداره بعض الاحكام غير المنطقية أو لا تنسجم مع طبيعة المجتمع الفلسطيني المعاصر كمنع الجاني لباس العقال (باعتباره يرمز للشرف) طيلة عمره فكم من المواطنين يلبس العقال في البلاد!.

فالأمن والقضاء يعدان وجها العملة لمفهوم الدولة وجوهرها، ويعد التخلي عن أحدهما تخلي عن جوهر الدولة الحامية للأمن الشخصي والضامنة للعدالة في كنفها. فلا تستقيم الدولة دون كلاهما، وان التفويض أو التفويت بأحدهما لأي جهة قضاءٌ على الأخرى، فلا تستقيم العدالة دون الحفاظ على الامن والعكس بالعكس.

أي بمعنى آخر يشبه القضاء العشائري، على الرغم من لجوء واسع له من قبل المواطنين بديلا عن المحاكم النظامية، التفويت للمجموعات المسلحة لفرض النظام بغض النظر عن طبيعة هذه المجموعات سواء كانت تابعة لأشخاص أو مجموعات أو تنظيمات وكلاهما لا تفقد الدولة جوهرها المتمثل بالعدل والأمن بل أيضا تخرق الدولة سيادتها وقواعدها، وتحيل المواطنين إلى رَبْعٍ ورعايا، والبلاد الى ما قبل الدولة أو في أقلها تضع أوصياء عليها أو فوقها.

* كاتب فلسطيني. - jehadod@yahoo.com



الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق
رمز الأمان

23 تشرين ثاني 2017   لماذا يضيعون فرصة غزة؟ - بقلم: د. أحمد جميل عزم

22 تشرين ثاني 2017   أقلّيات إثنية في أمَّة مُجزّأة..! - بقلم: صبحي غندور

22 تشرين ثاني 2017   قرن على ثورة إكتوبر..! - بقلم: عمر حلمي الغول

22 تشرين ثاني 2017   "نتانياهو" وصفقة القرن.. السكوت علامة الرضا..! - بقلم: د. عادل محمد عايش الأسطل



21 تشرين ثاني 2017   فتيان السياسة..! - بقلم: عمر حلمي الغول

21 تشرين ثاني 2017   بوتين/لافروف وفساد المنظمات غير الحكومية - بقلم: ناجح شاهين

21 تشرين ثاني 2017   لماذا المصالحة؟ - بقلم: د. مصطفى البرغوتي

21 تشرين ثاني 2017   إشكال الديني والسياسي والبحث عن مرجعية ناظمة..! - بقلم: د. إبراهيم أبراش

21 تشرين ثاني 2017   مكتب منظمة التحرير.. "عقوبات وقائية"..! - بقلم: د. أحمد جميل عزم

21 تشرين ثاني 2017   الواقعية السياسية وإسقاط الأمنيات على الواقع - بقلم: هاني المصري

21 تشرين ثاني 2017   السعودية ودم الحسين وكنعان..! - بقلم: بكر أبوبكر

20 تشرين ثاني 2017   الجامعة العربية.. لا هي جامعة ولا هي عربية..! - بقلم: راسم عبيدات

20 تشرين ثاني 2017   لا من ألفها الى يائها ولا من يائها الى ألفها..! - بقلم: حمدي فراج




31 اّذار 2017   41 سنة على يوم الأرض: تماسك الفقراء - بقلم: بسام الكعبي


6 كانون أول 2016   نيلسون مانديلا: حضورٌ يقهرُ الغياب..! - بقلم: بسام الكعبي


3 كانون أول 2016   عادل الأسطة: ناقد لامع ومحاضر بارع..! - بقلم: بسام الكعبي

13 تشرين ثاني 2016   الجريحة داليا نصار تقرأ مسيرة أم وديع بشغف لتنتصر - بقلم: بسام الكعبي




27 اّذار 2011   عداد الدفع المسبق خال من المشاعر الإنسانية..!! - بقلم: محمد أبو علان

13 شباط 2011   سقط مبارك فعادت لنا الحياة - بقلم: خالد الشرقاوي

4 شباط 2011   لا مستحيل..!! - بقلم: جودت راشد الشويكي


10 تشرين ثاني 2017   فيلم "ميلاد مر"؛ أو "يلعن أبو إسرائيل"..! - بقلم: ناجح شاهين


24 تشرين أول 2017   الطّلقة الأخيرة على رأسي الغبيّ* - بقلم: فراس حج محمد




8 كانون ثاني 2011   "صحافة المواطن" نافذة للأشخاص ذوي الاعاقة - بقلم: صدقي موسى

10 تشرين ثاني 2010   رساله .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

3 تشرين ثاني 2010   شخبطة صحفية - بقلم: حسناء الرنتيسي

27 تشرين أول 2010   المدلل .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

21 تشرين أول 2010   فضفضة مواطنية - بقلم: حسناء الرنتيسي


4 اّذار 2012   الطقش


26 كانون ثاني 2012   امرأة في الجفتلك



 
 
 
top

English | الصفحة الرئيسية | كاريكاتير | صحف ومجلات | أخبار وتقارير | اّراء حرة | الإرشيف | صوتيات | صحفيون وكتاب | راسلنا

جميع الحقوق محفوظة © لشبكة  أمين الأعلامية 2017- 1996 
تصميم وتطوير شبكة أمين الأعلامية