17 November 2017   Uri Avnery: A History of Idiocy - By: Uri Avnery

16 November 2017   Jordanian and Palestinian Evangelicals unite in Amman - By: Daoud Kuttab

16 November 2017   Losing The Last Vestiges Of Our Moral Fabric - By: Alon Ben-Meir

15 November 2017   Anti-BDS Laws and Pro-Israeli Parliament: Zionist Hasbara is Winning in Italy - By: Romana Rubeo and Ramzy Baroud


13 November 2017   Israel lobby is slowly being dragged into the light - By: Jonathan Cook

10 November 2017   Uri Avnery: Two Meetings - By: Uri Avnery

9 November 2017   Important to implement joint Orthodox council - By: Daoud Kuttab


3 November 2017   Uri Avnery: Who is Afraid of the Iranian Bomb? - By: Uri Avnery


27 October 2017   Uri Avnery: Pickled Cucumbers - By: Uri Avnery












5 أيلول 2015   "من الأزل".. آخر كتب الراحل جونتر جراس - بقلم: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)



28 أيلول 2017

الاحتفال بمئوية القائد الخالد جمال عبد الناصر


بقلم: زياد شليوط
طباعة     إرسال في البريد الإلكتروني

أتوجه بهذا الكتاب المفتوح الى رئيس وأعضاء لجنة المتابعة العليا، رئيس وأعضاء اللجنة القطرية للسلطات المحلية العربية، رؤساء وأعضاء اتحادات الكتاب والمنتديات الثقافية، رؤساء وأعضاء سكرتارية الأحزاب والحركات السياسية، رؤساء وأعضاء الجمعيات والهيئات المجتمعية، والى كل من يهمه الأمر.

وأبدأ كتابي بتوجيه تحية عربية وبعد.. في اليوم الذي تحل فيه الذكرى السنوية الـ 47 لرحيل أكبر زعيم عربي في العصر الحديث، جمال عبد الناصر في الثامن والعشرين أيلول، نتطلع الى الخامس عشر من شهر كانون الثاني 2018 حيث تحل الذكرى المئوية الأولى لميلاد القائد القومي العربي الكبير، هذا القائد التي خرجت الشعوب العربية كافة وقوى التقدم والتحرر في العالم تبكيه، واعترف خصومه وأعداؤه بخصاله المميزة.

ومن نافل الكلام أن أعرف وأعدد وأنوه الى هذا القائد العروبي الكبير، الذي عرفناه وعايشنا عصره وما زلنا نحمل له مكانة رفيعة في قلوبنا وضمائرنا وذاكرتنا الجماعية، وأثبتت الأيام والسنوات أنه أخلص وأصدق قائد عربي وأكثرهم تواضعا وتفانيا واستقامة ووطنية، وكان أكثرهم نصيرا للشعب الفلسطيني وقضيته العادلة. محبة شعبنا له لا تحتاج الى تأكيد أو اثبات، وما برح الكثيرون من أبناء شعبنا شهودا على ذلك، فيروون أن الشوارع في بلداتنا العربية كانت تخلو من المارة عندما يلقي عبد الناصر خطابا، حيث يتحلق الجميع حول جهاز المذياع المتوفر ليستمعوا لخطابه كبارا وصغارا. وما زلنا نذكر تلك المسيرات العفوية ومراسم الجنائز التي انطلقت في كل مدينة وقرية وتجمع سكاني، بعد انتشار خبر وفاة القائد والرئيس والأب جمال عبد الناصر، في مشهد لم يسجل التاريخ مثيله تعبيرا عن المحبة والاخلاص لقائد أفنى حياته يدافع عن قضايا أمته ويحمل همومها وفي مقدمتها قضية الشعب الفلسطيني، فخرج الجميع يبكون من اعتبروه أبا لهم ونصيرا وحاميا وأملا. ولم يبق شاعر عربي وبالأخص فلسطيني ولم يكتب قصيدة رثاء لعبد الناصر، ومعظم كتابنا تحدثوا عن المرحلة الناصرية في قصصهم ورواياتهم وتأثيرها على تاريخنا وشعوبنا. أما سيرته ومسيرته وتاريخه لا يمكن لأي كتاب أن يضمها بين دفتيه.

ان محبة عبد الناصر راسخة في قلوبنا ولا شك، وذكره حي في وجداننا بكل تأكيد، ومكانته بين أبناء شعبنا بقيت ثابتة رغم حملات التشكيك والحقد. من أجل ذلك كله من حق هذا الرجل القدوة والنموذج أن نقوم بتكريم ذكراه، خاصة وأننا ما زلنا مقصرين تجاهه. وكي لا تبقى علاقتنا بعبد الناصر عاطفية فحسب، يجدر بنا أن نراجع تلك التجربة بشكل عقلاني ونستفيد من دروسها ونرسخ نهجها لتشكل طريق حياة لنا.

من هنا أتقدم باقتراح أن تقوم هيئتكم الموقرة بالاحتفال بذكرى مئوية عبد الناصر خلال شهر كانون الثاني القادم بالشكل الذي ترتئيه، وأن تختار الموضوع والجوانب التي تراها مناسبة، حيث لا يمكن لأي هيئة ويعجز أي احتفال عن شمول كل تراث هذا القائد العظيم. وحبذا لو بادرت لجنة المتابعة العليا بصفتها السقف الأعلى لكل هيئاتنا السياسية والمجتمعية الى تنظيم فعالية قطرية بهذه المناسبة، وفاء منا لقائد نذر نفسه لقضايا أمته ولنصرة شعبنا الفلسطيني وأسلم الروح وهو يجاهد ويعمل على ايقاف نزيف الاقتتال العربي في الأردن وحقن الدماء الفلسطينية.

فلا يعقل أن تمر هذه المناسبة دون التفات اليها، لا يعقل أن نواصل تجاهل عظمائنا، بينما شعوب العالم تكرم قادتها التاريخيين ممن هم أقل شأنا وقيمة من عبد الناصر، حق لنا أن نفتخر بشخصية كهذه كان العالم كله يحترمه وعندما يحل أي عربي في أي بلد من بلدان العالم ينادون عليه "ناصر". اسم عبد الناصر ملأ الدنيا وأشغل الرأي العام العالمي بأسره، رفع من شأن العرب وزرع الكرامة فيهم، فهل نواصل التهاون الذي وصلنا اليه من بعده، وهو الذي دعانا الى أن نواصل المسيرة دون توقف، مؤمنا بدور الجماهير وقدرتها على احداث التغيير المنشود.

وهنا أضع الاقتراح بين أيديكم وفي ضميركم الحيّ، وثقتي كبيرة بأن تقدموا على ذلك دون تردد.

* كاتب فلسطيني يقيم في مدينة شفاعمرو/ الجليل. - zeyad1004@gmail.com



الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق
رمز الأمان


21 تشرين ثاني 2017   فتيان السياسة..! - بقلم: عمر حلمي الغول

21 تشرين ثاني 2017   بوتين/لافروف وفساد المنظمات غير الحكومية - بقلم: ناجح شاهين

21 تشرين ثاني 2017   لماذا المصالحة؟ - بقلم: د. مصطفى البرغوتي

21 تشرين ثاني 2017   إشكال الديني والسياسي والبحث عن مرجعية ناظمة..! - بقلم: د. إبراهيم أبراش

21 تشرين ثاني 2017   مكتب منظمة التحرير.. "عقوبات وقائية"..! - بقلم: د. أحمد جميل عزم

21 تشرين ثاني 2017   الواقعية السياسية وإسقاط الأمنيات على الواقع - بقلم: هاني المصري

21 تشرين ثاني 2017   السعودية ودم الحسين وكنعان..! - بقلم: بكر أبوبكر

20 تشرين ثاني 2017   الجامعة العربية.. لا هي جامعة ولا هي عربية..! - بقلم: راسم عبيدات

20 تشرين ثاني 2017   لا من ألفها الى يائها ولا من يائها الى ألفها..! - بقلم: حمدي فراج

20 تشرين ثاني 2017   نحن من يرسم معالم صفقة القرن..! - بقلم: د. عبير عبد الرحمن ثابت

20 تشرين ثاني 2017   ترامب يزيل القناع عن وجهه..! - بقلم: د. مازن صافي

20 تشرين ثاني 2017   ابتزاز أمريكي رخيص..! - بقلم: خالد معالي

19 تشرين ثاني 2017   محددات نجاح الحوار..! - بقلم: عمر حلمي الغول

19 تشرين ثاني 2017   دولة بدون دولة.. وسلطة بدون سلطة - بقلم: راسم عبيدات




31 اّذار 2017   41 سنة على يوم الأرض: تماسك الفقراء - بقلم: بسام الكعبي


6 كانون أول 2016   نيلسون مانديلا: حضورٌ يقهرُ الغياب..! - بقلم: بسام الكعبي


3 كانون أول 2016   عادل الأسطة: ناقد لامع ومحاضر بارع..! - بقلم: بسام الكعبي

13 تشرين ثاني 2016   الجريحة داليا نصار تقرأ مسيرة أم وديع بشغف لتنتصر - بقلم: بسام الكعبي




27 اّذار 2011   عداد الدفع المسبق خال من المشاعر الإنسانية..!! - بقلم: محمد أبو علان

13 شباط 2011   سقط مبارك فعادت لنا الحياة - بقلم: خالد الشرقاوي

4 شباط 2011   لا مستحيل..!! - بقلم: جودت راشد الشويكي


10 تشرين ثاني 2017   فيلم "ميلاد مر"؛ أو "يلعن أبو إسرائيل"..! - بقلم: ناجح شاهين


24 تشرين أول 2017   الطّلقة الأخيرة على رأسي الغبيّ* - بقلم: فراس حج محمد




8 كانون ثاني 2011   "صحافة المواطن" نافذة للأشخاص ذوي الاعاقة - بقلم: صدقي موسى

10 تشرين ثاني 2010   رساله .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

3 تشرين ثاني 2010   شخبطة صحفية - بقلم: حسناء الرنتيسي

27 تشرين أول 2010   المدلل .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

21 تشرين أول 2010   فضفضة مواطنية - بقلم: حسناء الرنتيسي


4 اّذار 2012   الطقش


26 كانون ثاني 2012   امرأة في الجفتلك



 
 
 
top

English | الصفحة الرئيسية | كاريكاتير | صحف ومجلات | أخبار وتقارير | اّراء حرة | الإرشيف | صوتيات | صحفيون وكتاب | راسلنا

جميع الحقوق محفوظة © لشبكة  أمين الأعلامية 2017- 1996 
تصميم وتطوير شبكة أمين الأعلامية