23 November 2017   No more blaming the victim - By: Daoud Kuttab


17 November 2017   Uri Avnery: A History of Idiocy - By: Uri Avnery

16 November 2017   Jordanian and Palestinian Evangelicals unite in Amman - By: Daoud Kuttab

16 November 2017   Losing The Last Vestiges Of Our Moral Fabric - By: Alon Ben-Meir

15 November 2017   Anti-BDS Laws and Pro-Israeli Parliament: Zionist Hasbara is Winning in Italy - By: Romana Rubeo and Ramzy Baroud


13 November 2017   Israel lobby is slowly being dragged into the light - By: Jonathan Cook

10 November 2017   Uri Avnery: Two Meetings - By: Uri Avnery

9 November 2017   Important to implement joint Orthodox council - By: Daoud Kuttab


3 November 2017   Uri Avnery: Who is Afraid of the Iranian Bomb? - By: Uri Avnery













5 أيلول 2015   "من الأزل".. آخر كتب الراحل جونتر جراس - بقلم: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)



22 تموز 2017

القدس عنوان التحدي..!


بقلم: عباس الجمعة
طباعة     إرسال في البريد الإلكتروني

القدس ستبقى عاصمة فلسطين، القدس ستبقى الشامخة الأبية المقاومة تدفع اليوم ثمن إصرارها على تحرير الأرض  المغتصبة لأنها كانت وماتزال حاضنة المقاومة في وجه التمدد الصهيوني، رغم اشتداد الضغوط على الشعب الفلسطيني فالصنيعة الاستعمارية التي جثمت على صدر فلسطين بوسائل غير مشروعة نتيجة صمت مجتمع دولي حمل لواء إعادة الحقوق وتشريع وسن القرارات العالمية والتي تكيل بمكاييل مختلفة وليس بمكيالين فقط تمنح الدعم للمحتل الصهيوني ليتمادى أكثر وتمنح الترخيص له ليدمر ويقتل ليس على مستوى فلسطين فحسب بل على مستوى المنطقة  بهدف تنفيذ المخطط الصهيو امريكي  المدعوم من قبل القوى الاستعمارية والرجعية.

ان دماء الشهداء على بوابات المسجد الأقصى رسالة واضحة بأن الانتفاضة مستمرة وأن الشعب لن يستسلم فإرادته حية وعزيمته ماضية، وهذا يستدعي وحدة الموقف لمواجهة الغطرسة الصهيونية ضد الشعب الفلسطيني والمرابطين والمصلين في المسجد الاقصى.

إن حكومات الاحتلال الصهيوني المتعاقبة تسعى لتهويد الأرض في فلسطين المحتلة خلافاً لكل المواثيق الدولية وتعمل على استكمال المخطط الاستعماري الهادف الى تجزئة المنطقة عبر زرع بذور الطائفية والعرقية والإثنية وصولاً الى تقسيم الأرض ومن عليها الى مقتطعات جغرافية وديموغرافية فتصبح المرجعية الأكبر لما يدعى بالدولة اليهودية المغروسة شوكة في خاصرة الأمة العربية وورماً سرطانياً تمتد خلاياه الى مختلف أنحاء الجسد العربي.

من هنا نؤكد بأن نضال الشعب الفلسطيني لتحرير أرضه المغتصبة لا يمكن الا ان يتم عبر المقاومة وهذا يتطلب من جميع القوى الحية والشعوب العربية و الصديقة دعم صمود الشعب الفلسطيني للتصدي للإجراءات الصهيونية التصعيدية ضد المسجد الأقصى وبقية المقدسات الإسلامية والمسيحية ورفض كل الإجراءات والسياسات العنصرية والتهويدية التي ينفذها الكيان الصهيوني بحق هذه المدينة العربية المقدسة.

إن فلسطين لاتزال قضية كل انسان عربي على الرغم مما تعانية المنطقة ودولها من مواقف تآمرية من اغلبية النظام الرسمي العربي المنخرط في التآمر على القضة الفلسطينية ولا نجد تفسيراً لحالة الصمت، الا أن المسيرة من أجل القدس ستظل مستمرة حتى يتحرر التراب الفلسطيني من الاحتلال وتعود القدس عاصمة لكل فلسطين.

امام كل ذلك ونحن نرى تحرك الجاليات الفلسطينية في اوروبا وتحرك الشعوب في تونس والمغرب والجزائر وخاصة في لبنان، فهذا التحرك الداعم لفلسطين وشعبها يستند الى التمسك بالقيم الوطنية والقومية وتعزيز القدرة على التحرك والفعل والتأثير في جبهات وميادين لا تقل أهمية عن الجبهات النضالية والسياسية الرسمية في ظل الظروف التي تعيشها القدس وباقي المدن الفلسطينية، وهذا يدعونا الى التمسك بكل ذرة تراب من فلسطين وباقي الأراضي العربية المحتلة.

إن أمريكا بدأت تشعر أن مشروعها قد فشل في العراق وسوريا وأن هذا الفشل سيفتح الطريق الى فلسطين ما يؤدي الى انتهاء مشروعها الشرق أوسطي في مزبلة التاريخ، لذلك فإن معركة فلسطين ليست معركة الشعب الفلسطيني وإنما تخص كل الأمة العربية  واحرار العالم، لذلك يبقى امل الشعب الفلسطيني ان تقف معه كل القوى الحية في هذه المعركة الصعبة والفاصلة وأن الشعب الفلسطيني ومنذ أن بدأ ثورته المسلحة عام 1965 كان مستعداً ليكون رأس الحربة فكان صموده وتضحياته وانتفاضاته في التصدي للمؤامرات التي كانت تستهدف حقوقه الوطنية المشروعة وافشهالها.

ان الشعب الفلسطيني الذي يتصدى بصدروه العارية وبدماء شباب وشابات فلسطين يوجه رسائل وطنية وقومية أن الفلسطينيين مسلمين ومسيحيين أمة واحدة وشعب واحد في التصدي للمشاريع الصهيونية الغاشمة وأن دفاعه عن الأرض هو دفاع عن الكرامة والعروبة والانتماء لفلسطين.

ختاما: ان القدس هي شرف الأمة، وان حق العودة مقدس ولا يقل أهمية عن الحق في القدس وان الشعب الفلسطيني مؤمنا بوحدة الارض والشعب والقضية  فهو متمسك بخيار الانتفاضة والمقاومة وبالقدس والمسجد الأقصى وكنيسة القيامة ولن يتنازل عن ذرة تراب من ثرى ارضه مهما تعاظمت المؤامرة ومحاولات تصفية القضية الفلسطينية، فهذا الشعب العظيم يقاوم ويناضل ويقدم الشهيد إثر الشهيد ويتحمل شراسة العدو وغطرسته وجبروته ولم يبال كما لم تزده شراسة العدو إلا قوة وثباتاً لنيل حريته وتحرير الارض والانسان.

* عضو المكتب السياسي لجبهة التحرير الفلسطينية. - alghad_falestine@hotmail.com



الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق
رمز الأمان

23 تشرين ثاني 2017   مصالحة بالنقاط وليست بالضربة القاضية..! - بقلم: د. وجيه أبو ظريفة

23 تشرين ثاني 2017   "حق" اليهود بالقدس وعمان وبيروت..! - بقلم: بكر أبوبكر

23 تشرين ثاني 2017   زيت الزيتون يبكينا..! - بقلم: خالد معالي

23 تشرين ثاني 2017   لماذا يضيعون فرصة غزة؟ - بقلم: د. أحمد جميل عزم


22 تشرين ثاني 2017   أقلّيات إثنية في أمَّة مُجزّأة..! - بقلم: صبحي غندور

22 تشرين ثاني 2017   قرن على ثورة إكتوبر..! - بقلم: عمر حلمي الغول

22 تشرين ثاني 2017   "نتانياهو" وصفقة القرن.. السكوت علامة الرضا..! - بقلم: د. عادل محمد عايش الأسطل



21 تشرين ثاني 2017   فتيان السياسة..! - بقلم: عمر حلمي الغول

21 تشرين ثاني 2017   بوتين/لافروف وفساد المنظمات غير الحكومية - بقلم: ناجح شاهين

21 تشرين ثاني 2017   لماذا المصالحة؟ - بقلم: د. مصطفى البرغوتي

21 تشرين ثاني 2017   إشكال الديني والسياسي والبحث عن مرجعية ناظمة..! - بقلم: د. إبراهيم أبراش

21 تشرين ثاني 2017   مكتب منظمة التحرير.. "عقوبات وقائية"..! - بقلم: د. أحمد جميل عزم




31 اّذار 2017   41 سنة على يوم الأرض: تماسك الفقراء - بقلم: بسام الكعبي


6 كانون أول 2016   نيلسون مانديلا: حضورٌ يقهرُ الغياب..! - بقلم: بسام الكعبي


3 كانون أول 2016   عادل الأسطة: ناقد لامع ومحاضر بارع..! - بقلم: بسام الكعبي

13 تشرين ثاني 2016   الجريحة داليا نصار تقرأ مسيرة أم وديع بشغف لتنتصر - بقلم: بسام الكعبي




27 اّذار 2011   عداد الدفع المسبق خال من المشاعر الإنسانية..!! - بقلم: محمد أبو علان

13 شباط 2011   سقط مبارك فعادت لنا الحياة - بقلم: خالد الشرقاوي

4 شباط 2011   لا مستحيل..!! - بقلم: جودت راشد الشويكي


10 تشرين ثاني 2017   فيلم "ميلاد مر"؛ أو "يلعن أبو إسرائيل"..! - بقلم: ناجح شاهين


24 تشرين أول 2017   الطّلقة الأخيرة على رأسي الغبيّ* - بقلم: فراس حج محمد




8 كانون ثاني 2011   "صحافة المواطن" نافذة للأشخاص ذوي الاعاقة - بقلم: صدقي موسى

10 تشرين ثاني 2010   رساله .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

3 تشرين ثاني 2010   شخبطة صحفية - بقلم: حسناء الرنتيسي

27 تشرين أول 2010   المدلل .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

21 تشرين أول 2010   فضفضة مواطنية - بقلم: حسناء الرنتيسي


4 اّذار 2012   الطقش


26 كانون ثاني 2012   امرأة في الجفتلك



 
 
 
top

English | الصفحة الرئيسية | كاريكاتير | صحف ومجلات | أخبار وتقارير | اّراء حرة | الإرشيف | صوتيات | صحفيون وكتاب | راسلنا

جميع الحقوق محفوظة © لشبكة  أمين الأعلامية 2017- 1996 
تصميم وتطوير شبكة أمين الأعلامية