24 November 2017   Uri Avnery: A Terrible Thought - By: Uri Avnery

23 November 2017   No more blaming the victim - By: Daoud Kuttab


17 November 2017   Uri Avnery: A History of Idiocy - By: Uri Avnery

16 November 2017   Jordanian and Palestinian Evangelicals unite in Amman - By: Daoud Kuttab

16 November 2017   Losing The Last Vestiges Of Our Moral Fabric - By: Alon Ben-Meir

15 November 2017   Anti-BDS Laws and Pro-Israeli Parliament: Zionist Hasbara is Winning in Italy - By: Romana Rubeo and Ramzy Baroud


13 November 2017   Israel lobby is slowly being dragged into the light - By: Jonathan Cook

10 November 2017   Uri Avnery: Two Meetings - By: Uri Avnery

9 November 2017   Important to implement joint Orthodox council - By: Daoud Kuttab


3 November 2017   Uri Avnery: Who is Afraid of the Iranian Bomb? - By: Uri Avnery












5 أيلول 2015   "من الأزل".. آخر كتب الراحل جونتر جراس - بقلم: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)



18 تموز 2017

الأقصى ومياهنا بالقطارة..!


بقلم: خالد معالي
طباعة     إرسال في البريد الإلكتروني

كما هي المياه؛ حياة الإنسان؛ فان المسجد الأقصى حياة الروح، وعقيدة دينية؛ فراح الاحتلال يمس بشكل جوهري أهم أساسيات الحياة لدى الشعب الفلسطيني، ولدى مليار ونصف من المسلمين بالعالم؛ بقراره تفتيش كل مسلم يريد الصلاة في المسجد الأقصى.

يتلاعب الاحتلال بمقدرات وموارد ومقدسات الشعب الفلسطيني كيفما شاء؛ حيث درجت سياسة الاحتلال الماكرة منذ عام 1967م على ألا يشبع الفلسطيني ولا يرتوي حتى من مياهه، ويكون حاله ووضعه على الدوام أقرب للعطش وللجوع منه للشبع؛ إلا أن جاء "اوسلو"؛ الذي مكن الاحتلال أكثر فأكثر بحجة الاتفاقيات؛ وهو ما ينطبق على المسجد الأقصى الذي اتبع فيه أيضا سياسة ممنهجة، وبالتدريج وجعل الصلاة فيه بالقطارة وبالتفتيش الالكتروني؛ كما يحصل الآن بحجة منع العمليات.

الاحتلال _وإن كان على باطل_  إلا انه يقوده قادة، يستقون قراراتهم بعد مشورة الخبراء، وأهل الرأي، ويسترشدون بمعاهد بحوث إستراتيجية، أما قرارات القادة العرب ومنهم الفلسطينيون؛ فهي ردة فعل ولحظية سريعة متهورة ودون دراسة وتمحيص ومعرفة الأبعاد والانعكاسات؛ فحتى اللحظة لم يتفق قادة الشعب الفلسطيني على كيفية الرد الأمثل على قرار التفتيش الالكتروني على بوابات المسجد الأقصى.

المياه في الصيف لا بديل عنها للفلسطينيين في الضفة الغربية؛ فراح الاحتلال يتعامل مع الشعب الفلسطيني المحتل بسياسة القطارة؛ فلا هو وصل حد  الارتواء حتى الشبع، ولا هو عطشان وجوعان إلى الحد الذي يجعله يثور وينتفض على الاحتلال.

الرد السريع على سياسة القطارة والمس بمكانة المسجد الأقصى؛ لا يكون بالشجب والاستنكار والتهديد والوعيد؛ بل بخطوات كما هي خطوات الاحتلال وهذا ليس بالأمر العسير لمن أراد أن يقدم للوطن ولو القليل.

دولة الهوس الأمني الوحيدة في العالم بامتياز؛ هي كيان الاحتلال؛ لأنها بكل بساطة قائمة على سرقة تاريخ وعقيدة ومقدسات الفلسطينيين، وقتل وطرد وتهجير شعب بأكمله، وتريد أن تسيطر على المسجد الأقصى بأي ثمن وتقسمه بزعم أحقية اليهود فيه؛ رغم أن اليونسكو اعتبرته خالصا للمسلمين.

الأمن؛ كان على الدوام لدى قادة الاحتلال هو جوهر الاتفاقيات، سواء أكانت اتفاقيات مع دول عربية أم مع منظمة التحرير الفلسطينية؛ فلا يمكن أن تقوم أية علاقة مع الاحتلال إلا وفق هذا المفهوم الأمني، بحسب ما يرى قادة ومفكرو الاحتلال؛ ومن هنا فان سياسة القطارة يرى الاحتلال أنها تحقق له الأمن الزائف.

ما يحصل في القدس المحتلة؛ وللرد عليه؛ كان لزامًا على قادة القوى والتيارات الفلسطينية سرعة تقوية الوضع الداخلي بوقف كل ما يوتر الوضع من تراشق إعلامي، أو اعتقالات سياسية، أو زيادة الضغط على غزة، أو غيرها من قول أو فعل؛ والتوحد في مواجهة قرارات "نتنياهو" التي تستهدف عقيدة الأمة جمعاء.

في المحصلة؛ "نتنياهو" بتهوره في القيام بفرض وقائع على المسجد الأقصى؛ يعادي الله خالق الكون، وأحيى العالم الإسلامي وعادي حضارة عظيمة، ومن يعادي الله ويحارب دين الله؛ يكون مصيره الفشل والخسران ومزابل التاريخ؛" فاعتبروا يا أولي الأبصار".

* إعلامي فلسطيني يقيم في بلدة سلفيت بالضفة الغربية. - maalipress@gmail.com



الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق
رمز الأمان

24 تشرين ثاني 2017   مجزرة مسجد الروضة في سيناء ونظرية المؤامرة..! - بقلم: عاهد عوني فروانة

24 تشرين ثاني 2017   النأي بالنفس..! - بقلم: حمدي فراج

24 تشرين ثاني 2017   حين يُحيِّي الرئيس عون مؤتمر وعد بلفور - بقلم: علي هويدي

24 تشرين ثاني 2017   سلمى تَشُم الزهور..! - بقلم: د. أحمد جميل عزم


24 تشرين ثاني 2017   سلام عليك يا رفيقي الشيخ..! - بقلم: سليمان ابو ارشيد


23 تشرين ثاني 2017   مصالحة بالنقاط وليست بالضربة القاضية..! - بقلم: د. وجيه أبو ظريفة

23 تشرين ثاني 2017   "حق" اليهود بالقدس وعمان وبيروت..! - بقلم: بكر أبوبكر

23 تشرين ثاني 2017   زيت الزيتون يبكينا..! - بقلم: خالد معالي

23 تشرين ثاني 2017   لماذا يضيعون فرصة غزة؟ - بقلم: د. أحمد جميل عزم


22 تشرين ثاني 2017   أقلّيات إثنية في أمَّة مُجزّأة..! - بقلم: صبحي غندور

22 تشرين ثاني 2017   قرن على ثورة إكتوبر..! - بقلم: عمر حلمي الغول

22 تشرين ثاني 2017   "نتانياهو" وصفقة القرن.. السكوت علامة الرضا..! - بقلم: د. عادل محمد عايش الأسطل




31 اّذار 2017   41 سنة على يوم الأرض: تماسك الفقراء - بقلم: بسام الكعبي


6 كانون أول 2016   نيلسون مانديلا: حضورٌ يقهرُ الغياب..! - بقلم: بسام الكعبي


3 كانون أول 2016   عادل الأسطة: ناقد لامع ومحاضر بارع..! - بقلم: بسام الكعبي

13 تشرين ثاني 2016   الجريحة داليا نصار تقرأ مسيرة أم وديع بشغف لتنتصر - بقلم: بسام الكعبي




27 اّذار 2011   عداد الدفع المسبق خال من المشاعر الإنسانية..!! - بقلم: محمد أبو علان

13 شباط 2011   سقط مبارك فعادت لنا الحياة - بقلم: خالد الشرقاوي

4 شباط 2011   لا مستحيل..!! - بقلم: جودت راشد الشويكي


10 تشرين ثاني 2017   فيلم "ميلاد مر"؛ أو "يلعن أبو إسرائيل"..! - بقلم: ناجح شاهين


24 تشرين أول 2017   الطّلقة الأخيرة على رأسي الغبيّ* - بقلم: فراس حج محمد




8 كانون ثاني 2011   "صحافة المواطن" نافذة للأشخاص ذوي الاعاقة - بقلم: صدقي موسى

10 تشرين ثاني 2010   رساله .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

3 تشرين ثاني 2010   شخبطة صحفية - بقلم: حسناء الرنتيسي

27 تشرين أول 2010   المدلل .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

21 تشرين أول 2010   فضفضة مواطنية - بقلم: حسناء الرنتيسي


4 اّذار 2012   الطقش


26 كانون ثاني 2012   امرأة في الجفتلك



 
 
 
top

English | الصفحة الرئيسية | كاريكاتير | صحف ومجلات | أخبار وتقارير | اّراء حرة | الإرشيف | صوتيات | صحفيون وكتاب | راسلنا

جميع الحقوق محفوظة © لشبكة  أمين الأعلامية 2017- 1996 
تصميم وتطوير شبكة أمين الأعلامية