17 January 2019   Gaza: Give people the right to choose - By: Daoud Kuttab


10 January 2019   The lopsided equation - By: Daoud Kuttab


2 January 2019   Palestinian democracy in limbo - By: Daoud Kuttab




20 December 2018   Trump’s New Year’s Gift to Putin, Rouhani, and Erdogan - By: Alon Ben-Meir

20 December 2018   Jerusalemisation of Christmas in Amman - By: Daoud Kuttab

















5 أيلول 2015   "من الأزل".. آخر كتب الراحل جونتر جراس - بقلم: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)

14 تموز 2017

الذكرى الخمسين للنضال الشعبي


بقلم: عمر حلمي الغول
طباعة     إرسال في البريد الإلكتروني

في مثل هذا اليوم قبل خمسين عاما أعلن نخبة من المناضلين عن تأسيس فصيل وطني جديد بإسم "جبهة النضال الشعبي الفلسطيني" ومن العاصمة القدس، وهو ما أعطى الإعلان عن قيام الفصيل الوطني الديمقراطي الجديد نكهة خاصة، مازال حتى يوم الدنيا هذا يعكس الأهمية، التي يتمثلها التنظيم الفدائي المذكور.

في الخامس عشر من تموز/ يوليو 1967 تنادى نخبة من المناضلين الوطنيين للرد على الإحتلال والهزيمة للانظمة الرسمية العربية امام دولة إسرائيل الكولونيالية، من بينهم:  الدكتور صبحي غوشة وشقيقه الدكتور سمير، والرائد خالد، وفايز محمود حمدان، وإبراهيم القثاني، وبهجت ابو غربية وخليل سفيان وغيرهم لإعلان بيان الولادة والنشوء للتنظيم الجديد. لم ينتظر الرفاق ولا يوم بعد الإحتلال الإسرائيلي للاراضي المحتلة في الخامس من حزيران/ يونيو 1967، باشروا الحوار فيما بينهم، وأعدوا رؤيتهم وبرنامجهم السياسي وحددوا أشكال نضالهم، فجاء التأسيس بعد شهر وأيام قليلة، وإنخرطوا مباشرة في الصدام مع مكونات الدولة الإسرائيلية  الإستعمارية. وفتحوا حوارات مع  فصائل العمل الوطني لتعزيز الشراكة السياسية والوطنية، وتمثل ذلك بإنضمامهم لمنظمة التحرير الفلسطينية.

عام 1971 توحدت جبهة النضال مع حركة "فتح"، لكن سرعان ما إنفصلت، واعادت ترتيب صفوفها كفصيل مستقل بهويته الفكرية والسياسية والتنظيمية. تحمل الدكتور سمير غوشة مسؤولية الأمانة العامة، ولعب ابو ماهر دورا مهما في صقل وتطوير تجربة جبهة النضال الشعبي على المستويات الوطنية والعربية والإقليمية والدولية. وكانت الجبهة بقيادة النسر المقدسي أحد حصون الدفاع عن منظمة التحرير والشرعية الوطنية، ومازالت بقيادة الدكتور احمد مجدلاني، الأمين العام الجديد وخليفة سمير غوشة بعد رحيله. ولم تثن الدكتور غوشة ورفاقه التضييقات والصعوبات الرسمية العربية وخاصة في الساحة السورية، كما إن الإنشقاق عام 1992، لم يؤثر في قرارهم وسياساتهم الوطنية،  وبقيت جبهة النضال في الموقع المتقدم مع الشرعية الوطنية.

أسهم الرفاق في جبهة النضال بدورهم الكفاحي في الدفاع عن القضية الوطنية في القدس العاصمة وعموم الأراضي الفلسطينية وعبر الظاهرة العلنية للثورة الفلسطينية المعاصرة، وقدمت الشهداء ومنهم الدكتور سمير غوشة نفسه، ونبيل قبلان والرائد خالد وسلطان وغيرهم من المناضلين. وتواصل الجبهة كفاحها لتحقيق الأهداف الوطنية بالشراكة مع الكل الوطني، وتعمل بلا كلل مع فصائل التحالف الوطني وباقي فصائل منظمة التحرير الفلسطينية حاليا على طي صفحة الإنقلاب الأسود. ومن الإنجازات الجلية للأمين العام الجديد، تمكن الجبهة  مؤخرا من الإنضمام للإشتراكية الدولية، وهو ما يمنح الجبهة رصيد جديد في مكانتها الدولية.

ويلعب الدكتور مجدلاني دورا مميزا في الأوساط الفلسطينية والإسرائيلية والعربية والدولية، مستفيدا من جملة من الشروط الذاتية والموضوعية، مما اتاح له ترك بصمة ملفتة ومهمة في الساحة الوطنية. رغم ان بعض القوى السياسية الفلسطينية تتحامل عليه،  وتهاجمه لوضوح مواقفه، ولإقدامه الشجاع على إتخاذ خطوات تنسجم ورؤية جبهة النضال الشعبي في صناعة السلام وخيار حل الدولتين على حدود الرابع من حزيران عام 1967.

في ذكرى التأسيس الخمسين لجبهة النضال الشعبي، كل التحية للجبهة ودورها، متمنيا لها قيادة وكوادر واعضاء وانصار المزيد من النجاحات والإنجازات على طريق التحرير والعودة وتقرير الصمير والدولة المستقلة وذات السيادة على حدود الرابع من حزيران 1967. وكل عام وجبهة النضال الشعبي بخير.

* كاتب فلسطيني يقيم في مدينة رام الله. - oalghoul@gmail.com



الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق
رمز الأمان

17 كانون ثاني 2019   ربيعٌ وخريف على سطحٍ عربيٍّ واحد..! - بقلم: صبحي غندور

16 كانون ثاني 2019   شباب فلسطين: غضب ينذر بانفجار..! - بقلم: د. إبراهيم أبراش

16 كانون ثاني 2019   الحذر من مقاربات الانفصال..! - بقلم: محسن أبو رمضان


16 كانون ثاني 2019   الرئيس والمهمة الدولية..! - بقلم: عمر حلمي الغول

15 كانون ثاني 2019   اليسار واليمين في إسرائيل: مواقف موحدة تجاه قضيتنا - بقلم: جاك يوسف خزمو

15 كانون ثاني 2019   في ذكرى ميلادك يا ناصر..! - بقلم: صبحي غندور

15 كانون ثاني 2019   التجمع الديمقراطي الفلسطيني.. حاجة وطنية يجب احتضانها - بقلم: سمير أحمد الشريف

15 كانون ثاني 2019   التجمع الديمقراطي: ممنوع الفشل هذه المرة - بقلم: هاني المصري

15 كانون ثاني 2019   نهاية صليبية اللبرالية.. إنهم يشاهدون “نت فلكس” - بقلم: د. أحمد جميل عزم


14 كانون ثاني 2019   في يوم مولده. هذا الرجل يختزل تاريخاً - بقلم: عبد الناصر عوني فروانة

14 كانون ثاني 2019   المتاهة ومنهج التفكير في حركة "فتح" - بقلم: بكر أبوبكر


14 كانون ثاني 2019   دولة فلسطين رئيساً لمجموعة الدول 77 + الصين..! - بقلم: د. عبد الرحيم جاموس







8 حزيران 2018   ..هكذا خسر قطاع غزة أكثر من 40% من مساحته..! - بقلم: وسام زغبر






27 اّذار 2011   عداد الدفع المسبق خال من المشاعر الإنسانية..!! - بقلم: محمد أبو علان

13 شباط 2011   سقط مبارك فعادت لنا الحياة - بقلم: خالد الشرقاوي

4 شباط 2011   لا مستحيل..!! - بقلم: جودت راشد الشويكي


14 كانون ثاني 2019   القوة الخشنة للثقافة.. الخاصية الفلسطينية..! - بقلم: حسن العاصي


20 كانون أول 2018   هيا ندك عروش الطغيان..! - بقلم: شاكر فريد حسن

10 كانون أول 2018   العولمة القاتلة وسؤال الهوية الثقافية..! - بقلم: حسن العاصي



8 كانون ثاني 2011   "صحافة المواطن" نافذة للأشخاص ذوي الاعاقة - بقلم: صدقي موسى

10 تشرين ثاني 2010   رساله .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

3 تشرين ثاني 2010   شخبطة صحفية - بقلم: حسناء الرنتيسي

27 تشرين أول 2010   المدلل .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

21 تشرين أول 2010   فضفضة مواطنية - بقلم: حسناء الرنتيسي


4 اّذار 2012   الطقش


26 كانون ثاني 2012   امرأة في الجفتلك



 
 
 
top

English | الصفحة الرئيسية | كاريكاتير | صحف ومجلات | أخبار وتقارير | اّراء حرة | الإرشيف | صوتيات | صحفيون وكتاب | راسلنا

جميع الحقوق محفوظة © لشبكة  أمين الأعلامية 2019- 1996 
تصميم وتطوير شبكة أمين الأعلامية