18 November 2018   Netanyahu’s ceasefire is meant to keep Gaza imprisoned - By: Jonathan Cook

15 November 2018   Gaza's balance of terror - By: Daoud Kuttab

15 November 2018   The Democrats’ Victory Can Save The Republican Party - By: Alon Ben-Meir

9 November 2018   America Must Not Live And Die By The Gun - By: Alon Ben-Meir

8 November 2018   What do the midterms mean for the region? - By: Daoud Kuttab

5 November 2018   Why Is Israel Afraid of Khalida Jarrar? - By: Ramzy Baroud


1 November 2018   Turkey and Jordan: An alliance that needs attention - By: Daoud Kuttab



24 October 2018   Will the Arab League open to civil society? - By: Daoud Kuttab


18 October 2018   Best way to respond to the disappearance of Khashoggi - By: Daoud Kuttab














5 أيلول 2015   "من الأزل".. آخر كتب الراحل جونتر جراس - بقلم: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)

9 تموز 2017

اليونسكو: عندما يمتزج التزييف الإسرائيلي بالوقاحة..!


بقلم: د. مصطفى البرغوتي
طباعة     إرسال في البريد الإلكتروني

جسد سلوك مندوب اسرائيل في منظمة اليونسكو شاما هاكوهين، أثناء التصويت الناجح على إدراج مدينة الخليل على قائمة التراث العالمي المعرض للخطر، سلوك الحكومات الإسرائيلية والحركة الصهيونية.

فقد بدأ بممارسة الإبتزاز العاطفي للدول الأعضاء، من خلال الاستغلال السياسي الدنيئ لمأساة وجريمة الهولوكوست، دون أن يبدي أدنى إحترام لضحايا تلك الجريمة وعدم جواز إستخدامهم في ألاعيب سياسية رخيصة لتبرير سياسات عنصرية تخرق كل يوم، وكل ساعة، القيم والأخلاق البشرية وحقوق الانسان والقانون الدولي.

ثم إنتقل الى ما اعتادت حكومات إسرائيل عليه، من تزييف وتزوير للتاريخ، وللحقائق، محاولا نفي فلسطينية وعروبة وإسلامية مدينة الخليل.

ثم إنتقل الى أسلوب الإرهاب الفكري، بوصف الفلسطينيين بمن فيهم رئيس بلدية الخليل، المنتخب ديمقراطيا، بالإرهاب، ومحاولة الصاق تلك الصفة بكل النضال الوطني الفلسطيني بما في ذلك الجهود الدبلوماسية.

وبعد ذلك انتقل الى محاولة تحقير مندوبة كوبا الباسلة، التي دعت مؤتمر اليونسكو للوقوف دقيقة صمت على أرواح الشهداء الفلسطينيين.

ولم يحترم أحدا من الدول الحاضرة ،بما في ذلك الدول الثلاث التي صوتت لصالح ظلم دولته، فألقى بقنبلته الوقحة في وجوه الجميع، عندما قال أن المجاري الفائضة في بيته أهم من إجتماع منظمة اليونسكو وقراراتها، مقدما نمطا غير مسبوق في الإبتذال والوقاحة.

وإذا كنا لا نختلف على أن مكان مثل هذا الشخص هو المجاري تحديدا، فلا بد من القول أن عصبيته الوقحة، تظهر مدى عنصرية حكام إسرائيل واحتقارهم للعالم أجمع، وأسلوب الاستعلاء الذي يلجأون إليه كلما اختلف معهم أحد.

وما يهمنا هو التيقظ للآساليب الأسرائيلية الإعلامية التي تمزج بين الإبتزاز، والإرهاب الفكري، والتزييف، والوقاحة.

فهي تتكرر على لسان كل متحدث باسم الحكومة الإسرائيلية، وخاصة أثناء المناظرات الخطابية والتلفزيونية.

والهدف الرئيسي لهذه الأساليب هو فرض الرواية الإسرائيلية سياسيا وتاريخيا، ومعاقبة كل من يتعارض مع هذه الرواية سواء بالبحث العلمي، أو بالنقد البناء، أو بالنشاط السياسي والكفاحي.

إنه محاولة لإستعمار العقول، والأفكار، وتزييف التاريخ، وإرهاب كل فكر معارض.

ولهذا لم يتورع وزراء الحكومة الإسرائيلية بعد صدور القرار عن وصف منظمة اليونسكو بكاملها بأنها منظمة لاسامية، وأن منظمات الأمم المتحدة تنشر الأكاذيب.

غير أن الأهم، أن تصويت منظمة اليونسكو، بأغلبية تجاوزت ثلثي المصوتين لصالح الخليل وفلسطين، مثل انتصارا دبلوماسيا هاما لفلسطين وفشلا ذريعا آخر لإسرائيل.

ومن واجب المؤسسات الفلسطينية  البناء على هذا الانجاز ومطاردة اسرائيل في كافة المحافل الدولية، بما في ذلك الانضمام لكافة مؤسسات الامم المتحدة، والإسراع في احالة إسرائيل الى محكمة الجنايات الدولية.

وما ثبت في اليونسكو أن قوة الحق، لا يمكن تجاوزها بالتزييف، وأن إرهاب اللوبي الإسرائيلي لن ينفعه في كل المحافل، كما ينفعه في الكونغرس الأمريكي.

وإذ تمارس إسرائيل، الإحتلال والأبارتهايد، فإن رصيدها المضمون الوحيد هو دويلة ميكرونيزيا.

أما اللجوء للوقاحة فلن يزيد التزييف إلا بؤسا.

* الأمين العام لحركة المبادرة الوطنية الفلسطينية- رام الله. - barghoutimustafa@gmail.com



الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق
رمز الأمان

21 تشرين ثاني 2018   الانتماء القومي ليس رداءً نخلعه حين نشاء..! - بقلم: صبحي غندور

20 تشرين ثاني 2018   سر بقاء الاحتلال نجاحه..! - بقلم: هاني المصري

20 تشرين ثاني 2018   حلويات وكفاح مسلح ودبلوماسية - بقلم: د. أحمد جميل عزم

19 تشرين ثاني 2018   السكوت العربي يعزز الرهان على أنفسنا - بقلم: جاك يوسف خزمو


19 تشرين ثاني 2018   أزمة فاضحة لطبيعة الثقافة الجمعية الصهيونية - بقلم: د. عبير عبد الرحمن ثابت

19 تشرين ثاني 2018   ليلة اعلان الحرب..! - بقلم: د. مازن صافي


19 تشرين ثاني 2018   من اكاذيب "نتنياهو" في مؤتمره الصحفي - بقلم: خالد معالي

19 تشرين ثاني 2018   شعب لا يُهزم..! - بقلم: علي جرادات

19 تشرين ثاني 2018   الذكرى المئوية للحرب العالمية - بقلم: عمر حلمي الغول

19 تشرين ثاني 2018   عندما يبطش الاستبداد بالفلسفة..! - بقلم: حسن العاصي

18 تشرين ثاني 2018   ما هو الأفق السياسي لإتفاق "التهدئة"؟ - بقلم: معتصم حمادة

18 تشرين ثاني 2018   الهارب من الهزيمة..! - بقلم: محمد السهلي

18 تشرين ثاني 2018   إستخلاصات ثمينة من معركة غزة..! - بقلم: د. مصطفى البرغوتي






8 حزيران 2018   ..هكذا خسر قطاع غزة أكثر من 40% من مساحته..! - بقلم: وسام زغبر







27 اّذار 2011   عداد الدفع المسبق خال من المشاعر الإنسانية..!! - بقلم: محمد أبو علان

13 شباط 2011   سقط مبارك فعادت لنا الحياة - بقلم: خالد الشرقاوي

4 شباط 2011   لا مستحيل..!! - بقلم: جودت راشد الشويكي


10 تشرين ثاني 2018   لا تفتح البابَ للذئب..! - بقلم: د. المتوكل طه

5 تشرين ثاني 2018   في انفلات الاستبداد على رقاب العباد..! - بقلم: حسن العاصي

19 تشرين أول 2018   كريستينا ياسر كريستينا..! - بقلم: د. أحمد جميل عزم


12 أيلول 2018   الثقافة بين التعهير والتطهير..! - بقلم: فراس حج محمد


8 كانون ثاني 2011   "صحافة المواطن" نافذة للأشخاص ذوي الاعاقة - بقلم: صدقي موسى

10 تشرين ثاني 2010   رساله .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

3 تشرين ثاني 2010   شخبطة صحفية - بقلم: حسناء الرنتيسي

27 تشرين أول 2010   المدلل .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

21 تشرين أول 2010   فضفضة مواطنية - بقلم: حسناء الرنتيسي


4 اّذار 2012   الطقش


26 كانون ثاني 2012   امرأة في الجفتلك



 
 
 
top

English | الصفحة الرئيسية | كاريكاتير | صحف ومجلات | أخبار وتقارير | اّراء حرة | الإرشيف | صوتيات | صحفيون وكتاب | راسلنا

جميع الحقوق محفوظة © لشبكة  أمين الأعلامية 2018- 1996 
تصميم وتطوير شبكة أمين الأعلامية