12 January 2018   Bibi's Son or: Three Men in a Car - By: Uri Avnery

11 January 2018   Jerusalem and Amman - By: Daoud Kuttab

11 January 2018   A Party That Has Lost Its Soul - By: Alon Ben-Meir


8 January 2018   Shadow Armies: The Unseen, But Real US War in Africa - By: Ramzy Baroud

8 January 2018   Ahed Tamimi offers Israelis a lesson worthy of Gandhi - By: Jonathan Cook

5 January 2018   Uri Avnery: Why I am Angry? - By: Uri Avnery

4 January 2018   US blackmail continued - By: Daoud Kuttab


29 December 2017   Uri Avnery: The Man Who Jumped - By: Uri Avnery



22 December 2017   Uri Avnery: Cry, Beloved Country - By: Uri Avnery














5 أيلول 2015   "من الأزل".. آخر كتب الراحل جونتر جراس - بقلم: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)

21 أيار 2017

ترامب في المنطقة، ماذا بعد..؟


بقلم: حســـام الدجنــي
طباعة     إرسال في البريد الإلكتروني

الجولة الخارجية الأولى للرئيس الأمريكي دونالد ترامب تعكس ملامح توجهات السياسة الخارجية الأمريكية خلال فترة ولايته، تتضمن جولته الخارجية لثلاثة دول تجمع الأديان الثلاثة، السعودية كممثل عن الإسلام، وإسرائيل كممثل عن اليهودية، والفاتيكان كممثل عن المسيحية. ثم ينتقل ترامب للقاء دول الناتو، ويختم زيارته للقاء مجموعة الدول السبعة، والتي كانت قبل عدة سنوات مجموعة الدول الثمانية إلا أنه تم طرد روسيا من هذه المجموعة على خلفية حسم جزيرة القرم لصالح روسيا.

سيزور ترامب المملكة العربية السعودية يوم 21/5/2017م وسيعقد ثلاث قمم الأولى تجمعه بالعاهل السعودي الملك سلمان، والثانية تجمعه بدول مجلس التعاون الخليجي، والثالثة وهي الأهم تجمعه بــ 56 دولة إسلامية، بمعنى سيلتقي بمنظمة العالم الإسلامي والتي تعداد دولها 57 دولة، وهنا نجد أن الدولة الغائبة عن القمة هي إيران، التي تشهد اليوم الجمعة انتخاباتها الرئاسية، وقد يكون هناك ثمة رابط بين توقيت الزيارة وبين الانتخابات الإيرانية.

فما الذي يريده ترامب من المنطقة (دوافع الزيارة)...؟ وما هو مستقبل الشرق الأوسط في ضوء تلك الزيارة..؟

أولاً: دوافع زيارة ترامب للمنطقة..
لا شك أن مكانة الولايات المتحدة في زمن الرئيس باراك أوباما على مستوى القيادة والزعامة للنظام العالمي تراجعت، وربما ساهمت شخصية ترامب كرجل أعمال ناجح ورجل الصفقات في دفع المواطن الأمريكي للتصويت له، وهو ما حصل، فنجح ترامب واستلم في 20/1/2017 الحكم، حتى ظهرت ملامح ضعف الرجل وقلة خبرته السياسية وتحديداً السياسة الخارجية، حيث يسجل للرجل عديد المواقف المتناقضة في ملفات المنطقة منها:
1. حديثه المتكرر للعرب بضرورة أن يدفعوا الأموال مقابل حمايتهم، بينما التعاطي مختلف مع إسرائيل فيكرر طلبه ودعوته بأن يتم دعم إسرائيل.
2. قال ترامب أنه يدعم بقاء بشار الأسد، وبعد ذلك قال أنه يدعم المعارضة السورية.
3. اتهم السعودية بأنها تدعم تنظيم الدولة (داعش)، ثم قال: أنا والسعودية سنحارب (داعش).
4.  بدأ حديثه بأنه سيحارب الإسلام، ثم بدأ يظهر وكأنه متسامح مع الإسلام واليهودية والمسيحية.

بعد أربعة شهور من توليه مقاليد الحكم وحجم التحديات الداخلية التي يواجها ترامب وتحديداً تداعيات إقالة جيمس كومي مدير إلـ (إف بي أي) يعمل الرئيس الأمريكي ترامب على تجسيد الزعامة الأمريكية على النظام العالمي عبر زيارته لثلاث دول تمثل الديانات الثلاث الاسلام (السعودية) - اليهودية (إسرائيل) - المسيحية (الفاتيكان)، بما يعكس أهمية صراع الدين والدولة بالنسبة لترامب.

 وبذلك نستطيع حصر أهم دوافع الزيارة فيما يلي:
1. تقليم أظافر إيران وحلفائها بالمنطقة.
2. تجسيد الزعامة الأمريكية على المنطقة.
3. تمرير صفقة القرن وأهم ملامحها المحتملة:
• التطبيع العربي مع إسرائيل.
• دفع إيران للقبول بوقف برنامجها النووي، وضرورة الانتقال من الثورة الإسلامية للدولة المدنية، والتوقف عن دعم الإرهاب. وما يدعم ذلك توقيع ترامب وولي عهد ابو ظبي محمد بن زايد اتفاقية الدفاع المشترك قبل أسابيع، والتي تسمح لواشنطن بإرسال مزيد من القوات والعتاد إلى الإمارات.
• تمرير صيغة لإنهاء الصراع العربي الإسرائيلي، ومن مؤشرات ذلك الخريطة التي نشرها البيت الأبيض لزيارة ترامب للمنطقة والتي تضع خارطة إسرائيل بدون الجولان المحتل ولا أراضي 1967م. ولكن هناك مؤشرات تضعف هذا السيناريو أهمها ما كشفته وول ستريت جورنال بوجود مبادرة تقضي تطبيع دول الخليج علاقاتها مع إسرائيل مقابل تجميد جزئي للاستيطان.
4. الحد من النفوذ الروسي والصيني بالمنطقة.
 
ثانياً: مستقبل الشرق الأوسط في ضوء تلك الزيارة..
لا شك أن للزيارة أهمية كبرى في تحديد خارطة الشرق الأوسط وطبيعة المحاور والأحلاف، وقد تؤسس الزيارة لتوجهات إقليمية ودولية جديدة في محاربة الإرهاب، وقد يتم العمل على حسم بعض الملفات منها: محاربة الإرهاب وصناعة تحالف دولي لمواجهته - حسم التدخل الإيراني في ملفات المنطقة العربية ووقف برنامجها النووي- الملف السوري – اليمن – والبحث في صياغات لحل القضية الفلسطينية.

وتبقى طموحات ترامب مفتوحة ضمن منطق رجل الصفقات، ولكنه قد يصطدم بالواقع المعقد بالمنطقة، وإلى حين ذلك تبقى الزيارة مرتبطة بطبيعة الموقف العربي وقدرته على الضغط على ترامب المأزوم داخلياً، وأيضاً مرتبط بطبيعة التطورات في الداخل الأمريكي وهي من الممكن أن تتطور الأمور للوصول بترامب إلى العزل السياسي كما حصل مع الرئيس الأسبق نيكسون بعد فضيحة ووتر غيت.

* كاتب وباحث فلسطيني. - Hossam555@hotmail.com



الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق
رمز الأمان

16 كانون ثاني 2018   خطاب الرئيس وقرارات المركزي والدوران في حلقة مفرغة - بقلم: د. إبراهيم أبراش

16 كانون ثاني 2018   قراءة هادئة في خطاب الرئيس‎ - بقلم: هاني المصري


16 كانون ثاني 2018   قراءة في قرارات المجلس المركزي الفلسطيني - بقلم: د. مازن صافي

16 كانون ثاني 2018   خطاب محمود عباس في المجلس المركزي الفلسطيني - بقلم: شاكر فريد حسن

15 كانون ثاني 2018   التاريخ قاطرة السياسة..! - بقلم: عمر حلمي الغول

15 كانون ثاني 2018   عباس والتموضع بين محورين.. وخيار واحد - بقلم: راسم عبيدات

15 كانون ثاني 2018   خطاب الرئيس بين الحائط التاريخي والشعر الابيض..! - بقلم: بكر أبوبكر

15 كانون ثاني 2018   قراءة في خطاب الرئيس..! - بقلم: خالد معالي

15 كانون ثاني 2018   حتى لا تكون الجلسة الاخيرة..! - بقلم: حمدي فراج

15 كانون ثاني 2018   الانظار تتجهه الى المجلس المركزي..! - بقلم: عباس الجمعة

15 كانون ثاني 2018   في مئويته: عبد الناصر خالد في الوجدان والضمير العربي - بقلم: شاكر فريد حسن

14 كانون ثاني 2018   دلالات خطاب الرئيس..! - بقلم: عمر حلمي الغول

14 كانون ثاني 2018   كي تكون قرارات المجلس المركزي بمستوى التحدي التاريخي - بقلم: د. مصطفى البرغوتي

14 كانون ثاني 2018   هل اجتماع المركزي سينقذ غزة من الكارثة؟! - بقلم: وسام زغبر





31 اّذار 2017   41 سنة على يوم الأرض: تماسك الفقراء - بقلم: بسام الكعبي


6 كانون أول 2016   نيلسون مانديلا: حضورٌ يقهرُ الغياب..! - بقلم: بسام الكعبي


3 كانون أول 2016   عادل الأسطة: ناقد لامع ومحاضر بارع..! - بقلم: بسام الكعبي




27 اّذار 2011   عداد الدفع المسبق خال من المشاعر الإنسانية..!! - بقلم: محمد أبو علان

13 شباط 2011   سقط مبارك فعادت لنا الحياة - بقلم: خالد الشرقاوي

4 شباط 2011   لا مستحيل..!! - بقلم: جودت راشد الشويكي


13 كانون ثاني 2018   فدوى وإبراهيم..! - بقلم: تحسين يقين

12 كانون ثاني 2018   في غزَّة..! - بقلم: أكرم الصوراني

11 كانون ثاني 2018   حتى يُشرق البحر..! - بقلم: حسن العاصي

10 كانون ثاني 2018   عكا..! - بقلم: شاكر فريد حسن



8 كانون ثاني 2011   "صحافة المواطن" نافذة للأشخاص ذوي الاعاقة - بقلم: صدقي موسى

10 تشرين ثاني 2010   رساله .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

3 تشرين ثاني 2010   شخبطة صحفية - بقلم: حسناء الرنتيسي

27 تشرين أول 2010   المدلل .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

21 تشرين أول 2010   فضفضة مواطنية - بقلم: حسناء الرنتيسي


4 اّذار 2012   الطقش


26 كانون ثاني 2012   امرأة في الجفتلك



 
 
 
top

English | الصفحة الرئيسية | كاريكاتير | صحف ومجلات | أخبار وتقارير | اّراء حرة | الإرشيف | صوتيات | صحفيون وكتاب | راسلنا

جميع الحقوق محفوظة © لشبكة  أمين الأعلامية 2018- 1996 
تصميم وتطوير شبكة أمين الأعلامية