5 January 2022   Ben-Gvir is Kahane's replica and a cancer in Israeli society - By: Dr. Gershon Baskin

4 January 2022   Our Democracy Faces The Gravest Danger - By: Alon Ben-Meir




23 December 2021   Poems in Paint: Titian at the Gardner Museum - By: Sam Ben-Meir



13 December 2021   Autonomy and the Moral Obligation to Get Vaccinated - By: Sam Ben-Meir














5 أيلول 2015   "من الأزل".. آخر كتب الراحل جونتر جراس - بقلم: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)

4 شباط 2011

لا مستحيل..!!

بقلم: جودت راشد الشويكي
طباعة     إرسال في البريد الإلكتروني

يا فهمانة حضري حالك انتي والبنت صبرية ليوم الخميس ..

- خير يا ابو صابر شو ناوي تأخدنا رحلة او زيارة؟

- يا ستي لا رحلة ولا زيارة، الموضوع يوم الخميس جاي لعنا اخوي ومرته وابنهم صبري عشان يخطبوا البنت صبرية لابنهم..

- لكن البنت عايزة تتعلم يا زلمة وانت ما شاورتها..

- اه هذا اللي ناقص عايزة اشاورها ومن امتى احنا بنشاور النسوان؟ انا كبير الدار وبعرف مصلحة بنتي ومثل ما بقول المثل "جحا اولا بلحم ثوره" واللي في راسي لازم امشيه..

- حرام يا ابو صابر البنت ناجحة بدراستها وبدها اتكمل تعليمها بالجامعة وحضرتك ناوي تبيعها مثل اللحمة بالكيلو ..

- يا فهمانة الزمي حدودك ولا تكثري حكي انا بعمل لمصلحة البنت. قال تعليم قال وآخرتها للجلي والغسيل وطق الحكي والقال والقيل ..

- يا رجال كل اشي ممكن ايصير بالخناق الا الزواج بالاتفاق..

- ايوه انا فهمان شو قصدك. الموضوع لان ابن اخي العريس لو كان حد غيره كان اختلف الحال وفقعتيها زغروتة مع موال..

- طيب يا ابو صابر اذا كان كلامي انا مش مسموع شاور صبرية بالموضوع..

- بقول صبرية جاهلة وما ابتعرف مصلحتها وبيقول المثل "اخطب لبنتك قبل ابنك"..

- انا ما بدي اعمل معك خناقة هي بنتك قدامك وانت حر فيها لكن بقول خطيتها برقبتك لان نفسها تكمل تعليمها. ومثل ما بقولو التعليم حماية لمستقبلها..

- مستقبلها مع ابن عمها. شو ناقصة ولد شغيل وطول عمره من الورشة للفرشة صحيح انه مش متعلم كثير لكن ولد دغري لا يمين ولا شمال. يا عمي طالع لعمه هذا غير حلاوته وخفة دمه..

- آه مهو صدق من قال الولد بعين أمه غزال..

- شو بشوف قاعدين تتقاتلو مثل العادة..!!

- لا يا بنتي يا صبرية هذا نقاش بيني وبين امك عشان انا رجال ديمقراطي او بشاور ناسي لكن بالآخر بعمل إلي في راسي ..

- ابوكي يا صبرية بقول انو عايز ايجوزك لابن عمك ..

- صحيح هل كلام يا يابا ..

-ايوا صحيح ولا تخلي امك تلعب بعقلك. ابن عمك شب منيح انتي بتلبقيله وهو بلبقلك..

- لكن يابا انا بدي اكمل تعليمي وما بفكر بالزواج ..

- يا صبرية مصير البنت تتزوج وانا ادرى بمصلحتك..

- مصلحتي يابا في التعليم لان التعليم والشهادة سلاح البنت للمستقبل وانا معدلي منيح وعايزة اكمل تعليمي الجامعي..

- وشو بلا قافيه ناوية تدرسي ..

- بفكر اكمل في كلية الحقوق .

- حقوق ايش يا معدلة مهي طول عمرها حقوقنا ضايعة..

- قصدي ادرس محامية ..

- اه يا عيني قصدك ابو كاتو امنيح ومصيرك تجيبي الشهادة وتعلقيها على الحيط مع برواز مذهب..

- اكيد رايحة انجح وبكرا بتشوف ..

- اي شدي حيلك يمكن ايحطوكي مع الوفد المفاوض لحتى تحلي القضية و يقولوا حلتها الست صبرية..

- يا رجال بدل ما اتشجع البنت بدك تقف في طريقها..

- انا قلت الي عندي ومش ناقصني وجع راس وكلام كثير من غير اساس … 

صبرية محتارة بين الاستسلام والقبول او الرفض ومواصلة التعليم ولانها لن تجد تفهما من والدها قررت ان تحل مشكلتها بنفسها لان الانسان ارادة وموقف وخاصة حينما يتعلق الموضوع بمستقبله وكان ان ارسلت الى ابن عمها من يخبره انها تريد الحديث معه وحضر الى منزلهم وكان في نيتها اقناع ابن عمها برغبتها بالتعليم وان يرفض او يؤجل الزواج منها او ان ينتظر لحين تخرجها لكن دون قيود او التزام، هكذا فكرت وحصل اللقاء. وتفهم ابن عمها الموضوع. ولانه شاب عنده شهامة  لم  يرغب ان يفرض نفسه على انسانة لا ترغب به.. وتعلمت صبرية واكملت تعليمها الجامعي وحصلت على شهادة التخرج بامتياز لان شعارها بالحياة كان: لا مستحيل..

* -- - hikayat_bahlool@hotmail.com



الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق
رمز الأمان

24 كانون ثاني 2022   مجزرة الطنطورة من جديد..! - بقلم: شاكر فريد حسن

24 كانون ثاني 2022   العلاقات الفلسطينية السعودية..! - بقلم: د. عبد الرحيم جاموس

24 كانون ثاني 2022   الأغلبية للشعب والشعب مغيب..! - بقلم: د. ماهر عامر

23 كانون ثاني 2022   المواطن والأجهزة الأمنية والاغتيال المعنوي للسلطة..! - بقلم: زياد أبو زياد

23 كانون ثاني 2022   عام على بايدن.. الكثير من الاقوال الجميلة..! - بقلم: د. أماني القرم

22 كانون ثاني 2022   الحذر من فشل المبادرة الجزائرية للمصالحة - بقلم: د. إبراهيم أبراش

22 كانون ثاني 2022   فلسطين دولة ديمقراطية واحدة لا دولتين..! - بقلم: د. عبد الرحيم جاموس

22 كانون ثاني 2022   في إسرائيل فقط يحرشّون الصحراء ويهدمون البيوت..! - بقلم: سليمان ابو ارشيد

22 كانون ثاني 2022   BDS.. هذه المرة من المانيا - بقلم: خالد معالي

22 كانون ثاني 2022   يلا نحكي: استعادة مشفى خالد الحسن من الوهم - بقلم: جهاد حرب

21 كانون ثاني 2022   العدوان على الشيخ جراح متواصل ولن يتوقف..! - بقلم: راسم عبيدات

21 كانون ثاني 2022   الجريمة في الشيخ جرّاح..! - بقلم: شاكر فريد حسن

21 كانون ثاني 2022   ملازمو الثورة يوقدون المشاعل..! - بقلم: بكر أبوبكر

20 كانون ثاني 2022   اتفاق نووي يلوح في الأفق..! - بقلم: د. سنية الحسيني

20 كانون ثاني 2022   الشراكة والتمثيل..! - بقلم: محمد سلامة


21 كانون ثاني 2022   رحلة موت الطفل سليم النواتي..! - بقلم: مصطفى إبراهيم

24 كانون أول 2021   الدنمارك الاستعمارية..! - بقلم: حسن العاصي





30 حزيران 2021   قصة القبر المُلوَّث في إسرائيل..! - بقلم: توفيق أبو شومر





27 اّذار 2011   عداد الدفع المسبق خال من المشاعر الإنسانية..!! - بقلم: محمد أبو علان

13 شباط 2011   سقط مبارك فعادت لنا الحياة - بقلم: خالد الشرقاوي

4 شباط 2011   لا مستحيل..!! - بقلم: جودت راشد الشويكي


23 كانون ثاني 2022   عفاف خلف تطلق روايتها "ما تساقط"..! - بقلم: فراس حج محمد


18 كانون ثاني 2022   أنا واشيائي الخاصة..! - بقلم: بكر أبوبكر

18 كانون ثاني 2022   حسن عبد اللـه وكتابه "دمعة ووردة على خَد رام اللـه"..! - بقلم: شاكر فريد حسن

17 كانون ثاني 2022   مع الشاعرة عبلة تايه وثلاث ورود..! - بقلم: زياد جيوسي


8 كانون ثاني 2011   "صحافة المواطن" نافذة للأشخاص ذوي الاعاقة - بقلم: صدقي موسى

10 تشرين ثاني 2010   رساله .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

3 تشرين ثاني 2010   شخبطة صحفية - بقلم: حسناء الرنتيسي

27 تشرين أول 2010   المدلل .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

21 تشرين أول 2010   فضفضة مواطنية - بقلم: حسناء الرنتيسي


4 اّذار 2012   الطقش


26 كانون ثاني 2012   امرأة في الجفتلك



 
 
 
top

English | الصفحة الرئيسية | كاريكاتير | صحف ومجلات | أخبار وتقارير | اّراء حرة | الإرشيف | صوتيات | صحفيون وكتاب | راسلنا

جميع الحقوق محفوظة © لشبكة  أمين الأعلامية 2022- 1996 
تصميم وتطوير شبكة أمين الأعلامية