17 June 2020   The Last Chance For A Viable Two-State Solution - By: Alon Ben-Meir


11 June 2020   خيانة الجمهوريين الغادرة للشعب الأمريكي..! - By: د. ألون بن مئيــر

















5 أيلول 2015   "من الأزل".. آخر كتب الراحل جونتر جراس - بقلم: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)

17 كانون ثاني 2016

"رذاذ خفيف – نصوص فلسطينية" لطارق عسراوي..!

طباعة     إرسال في البريد الإلكتروني

"رذاذ خفيف؛ نصوص فلسطينية".. كتاب جديد صدر عن مكتبة ومؤسسة دار كل شيء للنشر والتوزيع في مدينة حيفا، للكاتب الفلسطيني طارق عسراوي، الذي قدّم من خلاله نصوصاً للشهداء والأرض والأمل.

والكتاب الذي حمل أكثر من خمسين نصّاً، تناولت جسارة القتلى، الذين لا يموتون ويصعدون تباعاً للفردوس، وهم يجترحون معجزة المقاومة من جديد، لتواصل الطريق إلى فلسطين امتدادها المعبّد بالشهداء، ولتبقى حكاية الوطن طازجة فوّاحةً بحمولتها الباذخة، في مشهد القرى والجغرافيا التي تنتصر لتاريخها، رغم التغوّل الاحتلالي والتجريف والعربدة الدموية.

والكاتب في نصوصه ملتزم حاسم قاطع الدلالة، على مرونة لغته الحرير، مثلما هو شاعر في كل سطرٍ خطّه، ليترك للقارئ رحلة عابقةً بأزهار الدم وسكّر المواقد وحبق الجبال.. كأنه يؤرّخ لكل قطرة دم أو ماء أو حجر، ليؤصّل مدارك الأجيال، ويملأها بكل ما هو فلسطيني بامتياز. والكاتب حالم يألف الحَمام وأغصان الخوخ، ووفيٌ  لذاكرته وبلدته، التي هي كل بلادنا.. كي لا تصيبنا العدمية ولا نفقد البوصلة نحو الدار.

وجاء الكتاب في مئة وخمسين صفحة، وأنجز لوحة غلافه الفنانة التشكيلية الفلسطينية نهلة آسيا، وقد ظَهّر الغلاف الأخير الشاعر المتوكل طه بكلمة جامعة عن الكتاب، قال فيها:

هنا نصوص الجماعة وقصيدة المكان، والواقع الذي يقدّم نماذجَ عبقرية في قدرتها على التعبير، بالشهادة، عن روح الناس.

وهنا مدن؛ عكا، حيفا، قيسارية، يافا.. التي حاولوا أن يقطعوا رؤوسها، فظلّت بكامل جماليّتها، وعافية ملامحها المنحوتة في أغاني الماء والمنفى والحجر.

وهنا بهاء الموت والمفارقة، تحت أقواس الدم، ومقطع الحياة العريض والجارح، للمرابطين في أكناف فلسطين.

والنصوص هنا، تتزيّا بلغة شعرية، تجعلها قصائد منثورة في تضاعيف حكايات القشعريرة والمكان، بكل تفاصيله البيضاء الساخنة، وعفويته الفاتنة.

وهنا أرى صديقي طارق عسراوي كاتباً ذا حساسية طازجة، ترقى به إلى سدّة الإبداع، ليظلّ مجنّحاً لائقاً بفلسطينه، مستودع الروح والحضارة والأساطير المتجددة، وقد عمل على إقامة نظام فني متنوع وملفت.. لتنسرب نصوصه البِكْر فينا، وتملأنا بألماسها المصقول.

* --- - ---



الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق
رمز الأمان

13 تموز 2020   خطوة الضم آتية... ماذا بعد؟ - بقلم: د. سنية الحسيني



13 تموز 2020   فساد ترامب غير مسبوق..! - بقلم: عمر حلمي الغول

12 تموز 2020   للمشهد السياسي الفلسطيني أوجه متعددة..! - بقلم: د. إبراهيم أبراش

12 تموز 2020   غزة: الإنفجار السكاني.. عشر ملاحظات..! - بقلم: د.ناجي صادق شراب




12 تموز 2020   أنظمة استبداد ووهم تتقاسم العرب..! - بقلم: بكر أبوبكر

12 تموز 2020   الضم والقراءة المعاكسة..! - بقلم: عمر حلمي الغول



11 تموز 2020   الأبرتهايد واقع قائم بضم "كبير" أو "صغير" أو بدونه..! - بقلم: سليمان ابو ارشيد

11 تموز 2020   الفجور الصهيوني حرر المشرع..! - بقلم: عمر حلمي الغول







20 حزيران 2020   "طهارة السلاح"... موروث مضمّخ بدماء الفلسطينيين..! - بقلم: سليمان ابو ارشيد


18 أيار 2020   نتنياهو مع انطلاق حكومته الخامسة: "أنوي طرح مسألة الضم بسرعة"..! - بقلم: المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية - مدار




27 اّذار 2011   عداد الدفع المسبق خال من المشاعر الإنسانية..!! - بقلم: محمد أبو علان

13 شباط 2011   سقط مبارك فعادت لنا الحياة - بقلم: خالد الشرقاوي

4 شباط 2011   لا مستحيل..!! - بقلم: جودت راشد الشويكي



12 تموز 2020   وليد رباح أورويل العرب..! - بقلم: د. أفنان القاسم



10 تموز 2020   سميح صباع.. انت حي بشعرك أيها الشاعر..! - بقلم: نبيل عودة


8 كانون ثاني 2011   "صحافة المواطن" نافذة للأشخاص ذوي الاعاقة - بقلم: صدقي موسى

10 تشرين ثاني 2010   رساله .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

3 تشرين ثاني 2010   شخبطة صحفية - بقلم: حسناء الرنتيسي

27 تشرين أول 2010   المدلل .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

21 تشرين أول 2010   فضفضة مواطنية - بقلم: حسناء الرنتيسي


4 اّذار 2012   الطقش


26 كانون ثاني 2012   امرأة في الجفتلك



 
 
 
top

English | الصفحة الرئيسية | كاريكاتير | صحف ومجلات | أخبار وتقارير | اّراء حرة | الإرشيف | صوتيات | صحفيون وكتاب | راسلنا

جميع الحقوق محفوظة © لشبكة  أمين الأعلامية 2020- 1996 
تصميم وتطوير شبكة أمين الأعلامية